بارزاني: متوهم من يظن أننا تنازلنا عن حقنا ومرحلة جديدة مع بغداد والمنطقة

اعلن رئيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني، ان الاقليم بدأ مرحلة جديدة مع بغداد ودول المنطقة عقب استفتاء الاستقلال الذي رأى انه نجاح حقيقي.
وقال بارزاني في كلمة له بمؤتمر اتحاد شبيبة الديمقراطي الكوردستاني، ان ظلما اجري على كوردستان في 16 ايلول الماضي عقب استفتاء الاستقلال، الذي قال انه مشروع موغل في التاريخ منذ أكثر من ألف عام وليس بدعة مستحدثة.
واضاف “متوهم من يظن أننا قد تنازلنا عن حقنا، لكننا لسنا مع العنف ولم نضع جدولنا زمنياً لممارسة هذا الحق”.
وبين رئيس اقليم كوردستان السابق، ان إجراء استفتاء الاستقلال لم يكن مخالفاً للدستور “وأتحدى كل من يدعي غير ذلك”.
وبين ان “النجاح الحقيقي كان تصويت أكثر من 92% لصالح الاستقلال، لكننا دخلنا الآن في مرحلة جديدة وعلاقاتنا مع بغداد ودول المنطقة عادت إلى طبيعتها ونسعى لتعزيزها أكثر”.
وتطرق بارزاني الى الانتخابات العراقية الاخيرة، وقال ان الحزب الديمقراطي حل فيها اولا على العراق ككل، كون بقية الاحزاب دخلت متحالفة مع احزاب وقوائم اخرى.
واضاف، “نجاحنا المتحقق جاء بالرغم من حرماننا من نحو 4 الى 6 مقاعد، لكننا لم نرد اثارة مشكلة”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close