مجلس صلاح الدين يعلن موقفه من الحراك الساعي لتأجيل الانتخابات المحلية

رفض مجلس محافظة صلاح الدين، الحراك والدعوات “السنية” الساعية الى تأجيل انتخابات مجالس المحافظات في المدن والمناطق المحررة.

وقال عضو المجلس علي فاضل ان “اوضاع محافظة صلاح الدين الأمنية والسياسية والاجتماعية مستقرة، وتدعم اجراء الانتخابات المحلية، بوقتها المحدد من قبل الحكومة ومجلس النواب”، عادا ان “هناك جهات افلست سياسيا واجتماعيا، تحاول تأجيل انتخابات مجالس المحافظات، بعد فشلها في تأجيل الانتخابات النيابية”.

وأضاف فاضل، ان “اغلب القوى السياسية، من جميع المكونات والقوميات، ترفض تأجيل انتخابات مجالس المحافظات”، لافتا الى ان “مجلس وحكومة صلاح الدين المحلية، سترفض أي تأجيل لهذه الانتخابات في المحافظة”.

وكان نائب رئيس مجلس نينوى، نور الدين قبلان كشف، الأحد 5 آب الجاري، عن وجود حراك سياسي “سني” لتأجيل انتخابات مجالس المحافظات، المقرر إجراؤها في 22 من كانون الأول المقبل، “ولو في نينوى فقط”، خوفا من حدوث خروقات وعمليات تزوير وتلاعب “تفوق ما حدث في الانتخابات النيابية 2018”.

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، قد أعلنت في (12 آذار 2018) موافقة مجلس الوزراء، على مقترح المفوضية تحديد (22 كانون الأول 2018)، موعدا لإجراء انتخابات مجالس المحافظات في البلاد.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close