يطمح لبداية قوية النفط يسعى لقهر الصفاقسي التونسي في موقعة فرانسو حريري

بغداد – ميثم الحسني
يُواصل فريق النفط تحضيراته للمباراة المرتقبة أمام الصفاقسي التونسي المقرر اقامتها يوم غد الجمعة في ملعب فرانسو حريري بمدينة اربيل وفي تمام الساعة السادسة مساء، لحساب ذهاب دور 32 من بطولة الاندية العربية. وكان الفريق قد غادر الى اربيل تحضيرا للمباراة في الرابع من الشهر الجاري وخاض عددا من الوحدات التدريبية والفريق اكتملت صفوفه بعد التحاق لاعبي المنتخب الوطني بالفريق بعد انتهاء مهمتهم من المباراة الودية امام فلسطين والتي انتهت عراقية بثلاثية بيضاء. فيما وصل وفد نادي الصفاقسي التونسي مساء الثلاثاء الماضي الى مدينة اربيل تحضيرا للمواجهة وسيخوض مرانه اليوم في ملعب فرانسو حريري. (المشرق) اعدت هذا الاستطلاع حول تحضيرات الفريق للمباراة المرتقبة مع الجهاز الفني ولاعبي فريق النفط:
جاهزون للقاء
المدرب المساعد بهاء كاظم اكد ان فريق النفط يواصل تحضيراته منذ وقت مبكر للمباراة، حيث منحنا اللاعبين راحة بعد انتهاء الدوري لثلاثة ايام فقط، وبعدها عاودنا التدريبات بشكل يومي، واكملنا التحضيرات في اربيل. وابدى كاظم اعجابه بفريق الصفاقسي التونسي، مؤكدا انه تابع الفريق التونسي من خلال مشاركته في بطولة صلالة التي اقيمت بالعاصمة العمانية مسقط والتي توج بلقبها، حيث يلعب الفريق كرة حديثة ويمتاز بالجانب البدني والضغط العالي في مقدمة الملعب، الا اننا سنجد الحلول المناسبة للحد من خطورته. واشار الى ان مباراة الذهاب والاياب تحتاج الى حنكة فنية وانه سيجتهد من اجل الابقاء على الشباك نظيفة، مع مباغتة الفريق التونسي، على امل ان نحرج المنافس في ملعبه ايضا، منوها انه يثق بقدرات لاعبيه ويراهن على الاستقرار الفني للفريق.
القائد متفائل
كابتن الفريق احمد مجيد اوضح ان المباراة لا تخلو من الصعوبة، الكرة الافريقية متطورة وتتمتع بالقوة والسرعة والفريق التونسي من الفرق المميزة ومنتخب بلادهم تاهل الى المونديال، ما يدل على استقرار وتطور الكرة التونسية، بالمقابل فريقنا هو الاخر يتمتع باستقرار فني جيد اغلب لاعبي الفريق والجهاز الفني مع الفريق منذ ثلاثة مواسم. واشار الى ان فريق النفط يطمح لان يحقق نتائج مميزة لانه يمثل الكرة العراقية من جهة، ولاثبات ذاته في البطولات الخارجية، قد يكون فريقنا قليل خبرة، لكن لاعبينا بنضج عال من خلال تواجدهم مع المنتخبات. وطالب مجيد زملاءه بان يكونوا على الموعد في مباراة الذهاب لانها ستمثل نصف الطريق الى الدور الثاني، علينا ان نجتهد ونقدم كل ما لدينا من اجل كسب النتيجة.
استعدادات دون الطموح
مدافع الفريق عصام ياسين اوضح ان الفريق لم يستعد بالشكل المثالي، كنا نعول على المعسكر الذي كان مقررا في تركيا قبل المباراة، الا انه الغي بسبب عدم توفر الاموال من جهة ولضيق الوقت من جهة ثانية، بالمقابل الفريق التونسي استعد بشكل مثالي من خلال بطولة صلالة الدولي في سلطنة عمان التي توج بلقبها. واكد ان الجهاز الفني يملك المعلومات الكافية عن الفريق التونسي وثقتنا كبيرة بلاعبينا لتطبيق الواجبات والخروج من المباراة بنتيجة مشرفة، لافتا قد تكون هذه البطولة الاولى الخارجية لنا، لكننا عازمون على ترك بصمة للكرة العراقية. وختم ياسين بأنه يطمح بان يستغل الفريق عاملي الارض والجمهور كون مباراة الذهاب ستكون في فرانسو حريري وبالتالي الفوز سيقربنا من التاهل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close