طهران تحبس كرباسجي لقوله “ايران تشتري الشيعة بالمال والاكاذيب وتزجهم بالقتال”

قضت محكمة الثورة في محافظة أصفهان وسط إيران، الأربعاء، بالسجن لمدة عام ضد السياسي الإصلاحي غلام حسين كرباسجي زعيم حزب “كوادر البناء” في إيران، بعد إدانة المحكمة له بـ”إهانة الشهداء” الذين يقاتلون في سوريا والعراق.
وقالت وكالة أنباء “ميزان” التابعة للسلطة القضائية، اليوم، إن “محكمة الثورة بمحافظة أصفهان قضت بالسجن ضد غلام حسين كرباسجي، بالسجن لمدة عام واحد وفق المادة 500 من قانون العقوبات الإسلامية في إيران، بعد إدانته بإهانة الشهداء المدافعين عن المقدسات في سوريا والعراق”.
وفي 2 من أيار/ مايو، هاجم كرباسجي السياسة التي يتبعها النظام الإيراني في المنطقة، خاصة في سوريا والعراق واليمن ولبنان، مؤكدًا أن “ذرائع قتالنا في سوريا والعراق أكاذيب وأوهام”.
وقال كرباسجي في كلمة له بمحافظة أصفهان “إن السياسة التي يتبعها النظام الإيراني في المنطقة وضعتنا في مواقف وظروف محرجة”، مشيرًا إلى أن “القتال الإيراني في سوريا والعراق بذرائع وهمية وأكاذيب وليس له دوافع دينية”.
وأضاف السياسي الإصلاحي “أن الأجهزة غير المنضبطة في إيران تغرر الشباب باسم الدين والدفاع عن المراقد الشيعية المقدسة في سوريا والعراق، لكن واقع الحال، إن كل هذه الذرائع أكاذيب لا أساس لها من الصحة”، في إشارة إلى الحرس الثوري.
ورفض زعيم حزب كوادر البناء في إيران، تسمية الإيرانيين الذين يُقتلون في سوريا والعراق بأنهم “شهداء” يدافعون عن المقدسات الشيعية.
وتابع “نحن نريد السلام في سوريا ولبنان والعراق، لكن الدفاع عن الشيعة المظلومين لا يعني شراءهم بالمال وتقديم الأسلحة لهم وزجهم في الصراعات والقتال”، داعيًا إلى “استخدم القوة الدبلوماسية لحل القضايا في المنطقة”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close