هل يمنع تناول الأسبرين إصابة النساء بهذا المرض؟

توصلت دراسة جديدة إلى أن تناول الأسبرين بشكل يومي يمكن أن يقلّل من خطر إصابة النساء ب‍فيروس نقص المناعة البشرية بنسبة 35%.

ومن المعروف أن هذا الفيروس يصيب خلايا حساسة في الجهاز التناسلي، كما أظهرت الدراسات السابقة أن الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم هم أكثر عرضة لامتلاك هذه الخلايا الضعيفة.

واختبر الباحثون في جامعة مانيتوبا هذه النظرية بإعطاء جرعات منخفضة من العقاقير المضادة للالتهاب لمجموعة من النساء في كينيا.


  • وكانت النتائج صادمة، حيث انخفض عدد الخلايا المستهدفة بفيروس نقص المناعة البشرية في أجهزتهن التناسلية بنسبة 35%، بعد 6 أسابيع. وحتى اليوم، لم تُصب النساء اللواتي يتلقين جرعات يومية من الأسبرين بالفيروس.

    في هذا الاطار، قال المعدّ الرئيسي للدراسة، الدكتور كيث فاوك، إن “هذه النتائج واعدة للغاية”. ولكنه أكد أنه من غير المحتمل اعتماد الأسبرين كإجراء وقائي من الفيروس، على الرغم مما أظهرته الدراسة من نتائج تشير إلى أن أولئك الذين لديهم خطر كبير للإصابة بفيروس نقص المناعة البشرية، يجب أن يفكروا في إضافة الأسبرين إلى تدابير الحماية الخاصة بهم.

    وأكد فاوك ان هناك حاجة لإجراء المزيد من الدراسات لاستكشاف نطاق فوائد ومضارّ تناول الأسبرين بشكل يومي، والجرعات المختلفة التي يمكنها منع الإصابة بهذا الفيروس.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close