حسن صالح: لا نثق بالنظام السوري ولا بد من إشراف دولي على أي مفاوضات

قال القيادي الكوردي حسن صالح ان النظام السوري يتعامل مع القضية الكوردية عبر الأجهزة الأمنية، مشيرا الى ضرورة وجود إشراف دولي على اي مفاوضات.

وجاء حديث صالح تعليقا على المحادثات التي اجراها وفد مجلس سوريا الديمقراطية مع المسؤولين في دمشق لتقرير مصير المناطق الكوردية والشمال السوري.

وقال صالح لكوردستان 24 ان “مايتم نقاشه هو القضايا الخدمية وهو مالا يعبر عن جوهر وحجم القضية الكوردية في سوريا، فالنظام يتعامل مع الكورد عبر الأجهزة الأمنية وهو لا يتفاوض بشكل حقيقي بل يفرض الشروط”.

وأجرى وفد الشمال في وقت سابق جولتين من المحادثات مع المسؤولين في الحكومة السورية. وقال رياض درار الرئيس المشترك لمجلس سوريا الديمقراطية إن المجلس أجرى محادثات جديدة تناولت اللامركزية والدستور.

وتابع صالح وهو قيادي في المجلس الوطني الكوردي “نحن لا نثق بهذه المفاوضات ويجب أن تحل القضية الكوردية كقضية شعب يقرر مصيره وبشكل شرعي، لا أن يفرض النظام رغباته”.

وعانى الكورد السوريون من التهميش والإقصاء على مدى عقود، ومورست ضده عشرات السياسات الاستثنائية.

وخلال سنوات الحرب السورية أعلن حزب الاتحاد الديمقراطي ومجموعة احزاب أخرى بإعلان إدارة ذاتية في المناطق الكوردية والشريط الحدودي مع تركيا، لكن دمشق لم تظهر اي اعتراف بها.

وقال حسن صالح “تجربتنا مع النظام السوري مريرة ونحن لا نثق به ولا بد لأي مفاوضات معه أن تكون بإشراف دولي”.

وتمكنت قوات سوريا الديمقراطية وهي تحالف كوردي عربي مدعوم أمريكيا من دحر تنظيم داعش والسيطرة على ربع مساحة سوريا منذ تاسيسها في 2015.

ولا تنظر دمشق الى القوى الكوردية بنفس نظرتها بالنسبة للفصائل السورية المعارضة التي تعتبر عدوا مشتركا للحكومة السورية والإدارة الذاتية في الشمال السوري.

ويعد الكورد ثاني مجموعة عرقية بعد العرب في سوريا وقد عانوا لعقود تمييزا ممنهجا من قبل دمشق حتى تفجر الصراع عام 2011.

أجرى اللقاء دلوفان جتو

تحرير سوار أحمد

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close