المالكي يلتقط الرسالة من اجتماع مبعوث ترامب مع النجيفي وقيادات سُنية

التقط نوري المالكي رئيس حزب دولة القانون المعروف بنهّاز الفرص السهلة ،الرسالة سريعا ، فطلب الاجتماع الى اسامة النجيفي رئيس تحالف القرار بعد ساعات من لقاء النجيفي مع المبعوث الامريكي الكبير ، وذلك من اجل التفاهم لتشكيل الكتلة الاكبر التي بارك الامريكان وجود النجيفي والكتل السنية فيها كشرط لولادة حكومة جديدة بحسب مصدر سياسي رفيع المستوى ببغداد .. وكان مبعوث الرئيس الأمريكي إلى التحالف الدولي ضد داعش بالعراق، بريت ماكغورك، عقد الخميس، سلسلة لقاءات مع قياديين من العرب السنة الذين توحدوا بضغوط خارجية في مسمى المحور الوطني قبل ثلاثة ايام ..
والتقى ماكغورك مع القيادي في تحالف المحور الذي تشكل مؤخرا أسامة النجيفي بحضور سفير الولايات المتحدة بالعراق دوغلاس سيليمان، حيث تمت مناقشة ملف تشكيل الحكومة العراقية.
وأعرب المبعوث الأمريكي عن “تأييد حكومة بلاده لمحاربة الفساد والمفسدين وإبعادهم عن تشكيل الحكومة العراقية المقبلة”، مؤكدًا “ضرورة اختيار أشخاص مشهود لهم بالنزاهة والجدية والخبرة في تحمل المسؤولية لضمان نجاح الحكومة”.
وكان ماكغورك، قد أجرى مباحثات مع رئيس البرلمان العراقي السابق الخاسر في الانتخابات الاخيرة سليم الجبوري، تناولت ملف تشكيل الحكومة العراقية المقبلة ودورها في الوصول إلى رؤية موحدة حول شكل الكابينة الحكومية الجديدة لتحقق طموحات وتطلعات الشعب العراقي.
كما بحث المبعوث الأمريكي مع الجبوري، المستجدات الأمنية والسياسية في المشهد العراقي، وسبل تعزيز التعاون المشترك بين بغداد وواشنطن، خاصة في ملف مكافحة “الإرهاب” والمجالين الاقتصادي والاستثماري.
يشار إلى أنه تم تشكيل تحالف “المحور الوطني” في العراق، يوم الثلاثاء الماضي، والذي يضم أبرز الشخصيات السُنية وهم أسامة النجيفي، نائب رئيس الجمهورية/ زعيم حزب للعراق متحدون، وخميس الخنجر، الأمين العام للمشروع العربي، وجمال الكربولي، رئيس حزب الحل، وسليم الجبوري، زعيم حزب التجمع المدني للإصلاح، وأحمد الجبوري – ابو مازن -، رئيس حزب الجماهير الوطني، وفلاح الزيدان وزير الزراعة سابقًا.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close