مقرب منه: قوى الوسط هي من ستشكل الكتلة الاكبر والعبادي الأوفر حظوظاً

قال إحسان الشمري، المستشار في رئاسة الوزراء، الاحد، 19/ 8/ 2018، إن قوى الوسط هي من ستشكل الكتلة الاكبر.

وذكر الشمري في منشور على صفحته بموقع الفيس بوك ان “قوى الوسط هي من ستشكل الكتلة الاكبر، ورئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي هو الأوفر حظوظاً”.

وكان القيادي في تيار الحكمة الوطني، عزيز كاظم علوان، أكد الاحد، 19 آب 2018، ان اعلان الكتلة الاكبر التي ستشكل الحكومة المقبلة سيتم قبل عطلة عيد الاضحى.

وقال علوان في حديث ان “المحاور المطروحة لتشكيل الحكومة المقبلة، يجب ان تخدم العراق وتكون ناجحة في الياتها وبرنامجها الانتخابي والسياسي، ومتى ما رأينا عودة التكتلات الطائفية وبرامج لا تتفق مع المصلحة العامة سننسحب من الحكومة ونكون في المعارضة”.

واضاف ان “هناك تقارب كبير بين تحالف سائرون، وتيار الحكمة الوطني، وائتلاف الوطنية، وكتل في اتحاد القوى، والديمقراطي الكردستاني من اجل تشكيل الكتلة الاكبر”.

وبين ان “قادة الكتل متفقين تماما على تشكيل الكتلة الاكبر، ولم يتبق سوى وضع البرنامج وتوقيع الميثاق، ليتم الاعلان عن الكتلة قبل عيد الاضحى”.

وكشف تيار الحكمة، الأحد (19 آب 2018)، عن عقد اجتماع مهم في العاصمة بغداد، يضم كل من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، وزعيم ائتلاف النصر حيدر العبادي، وزعيم ائتلاف الوطنية اياد علاوي، وقادة الوطنية سليم الجبوري وصالح المطلك، بالاضافة الى زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم وشخصيات اخرى.

وقال القيادي في التيار عبد الله الزيدي، ان “بغداد ستشهد اجتماعاً مهماً للغياية يضم قادة العراق، لغرض الحوار والتفاوض بشأن تشكيل الكتلة الأكبر”، مبينا ان “الجهات المجتمعة قريبة جداً من التحالف مع بعضها والدخول بكتلة موحدة كبيرة”.

وأضاف الزيدي، أن “اجتماع اليوم سيكون مختلفاً عن جميع الاجتماعات والحوارات السابقة، فالنقاش سيكون بين قادة الكتل وليس اللجان التفاوضية، كما كان يحصل سابقا”.

وكان مصدر سياسي، كشف، مساء السبت (18 آب 2018)، أن ائتلافي دولة القانون بزعامة نوري المالكي، والفتح برئاسة هادي العامري، بصدد الإعلان عن جبهة معارضة نيابية، وليس الكتلة الأكبر وفق ما تسرب من معلومات.

وقال المصدر في حديث ، إن “كتلة الفتح، ودولة القانون، التي ستعلن قريباً، وفق التسريبات التي انتشرت مؤخراً، ستكون كتلة معارضة”.

وأضاف، أنه “تم الاتفاق بين سائرون بزعامة مقتدى الصدر، والنصر برئاسة رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، وتيار الحكمة لعمار الحكيم، والوطنية لأياد علاوي، واتحاد القوى السنية، على تشكيل الكتلة الأكبر”.

وأشار إلى أن من بين القوائم التي ستكون ضمن الكتلة الأكبر، “بيارق الخير، والجيل الجديد”، لافتاً إلى أن “مجموع مقاعد الكتلة ستكون 134 مقعداً”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close