تحالف الصدر: القوى السياسية متمسكة بالمناصب والامتيازات اثناء التفاوض.. المعارضة أحد خياراتنا

أكد تحالف “سائرون” المدعوم من زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، الأربعاء، ان هموم القوى السياسية خلال المفاوضات كان الاحتفاظ بالمناصب.

وقال القيادي في التحالف، رائد فهمي، في حديث ان “نهج الحكومات السابقة إذا استمر، فسيكون الوضع كارثيا، وستفشل الحكومة المقبلة في تلبية متطلبات الشارع والنظر الى معاناة المواطنين”.

وأضاف فهمي، ان “هموم القوى السياسية خلال مرحلة المفاوضات كانت الحفاظ على الامتيازات والمناصب، دون التفكير بهموم البلد والشعب”.

واكد، ان “سائرون ليس لديه اي مشكلة او شيء يخسره اذا قرر الذهاب الى المعارضة، على عكس ما يفكر به الاخرون الذين يبحثون عن المناصب والامتيازات”.

واعلنت القوى المجتمعة في فندق بابل مساء الاحد 19 اب 2018 تشكيل “نواة” الكتلة الاكبر والاتفاق على الانفتاح على بقية الشركاء.

وقالت القوى في بيان صدر في ختام الاجتماع ” بقرار عراقي وطني نابع من مصلحة بلدنا واستجابة لمطالب المواطنين اتفقنا اليوم على تشكيل نواة لتحالف يسعى الى تشكيل الكتلة البرلمانية التي تتمكن من تشكيل الحكومة”.

وكان رئيس الوزراء زعيم تحالف النصر حيدر العبادي قد دعا مساء الاحد 19 اب 2018، الكتل السياسية إلى الاسراع بالاتفاق على البرنامج الحكومي المقبل، بما يخدم مصالح الشعب، ويضمن توفير الخدمات.

وتسعى القوائم التي تصدرت الانتخابات التشريعية الى جذب بقية الاطراف في مسعى لتشكيل الكتلة الاكبر تمهيدا لتسمية مرشح لرئاسة الحكومة المقبلة، سيما بعد اعلان المحكمة الاتحادية العليا، في وقت سابق، مصادقتها على النتائج النهائية لانتخابات مجلس النواب، بعد تدقيقها جميع الأسماء الواردة من المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close