تقرير عبري: اكبر فصيل شيعي يتمرد على ايران بالمعركة المرتقبة

زعم موقع “ديبكا” الاستخباراتي الإسرائيلي، أن حزب الله قرَّر التمرّد على إيران داعمه الرئيس، وعدم المشاركة في الهجوم المرتقب الذي تقوده روسيا ضد المعارضة في إدلب شمال سوريا، في الوقت الذي بدأ فيه بسحب قواته من البلد العربي.
وقال الموقع نقلًا عن مصادر عسكرية واستخباراتية، إن روسيا أرسلت 3 سفن حربية ضمن حشود مشتركة مع جيش النظام السوري والقوات الإيرانية لمهاجمة إدلب التي يسيطر عليها ما بين 60-70 ألفَ مقاتل من هيئة تحرير الشام (القاعدة سابقًا).
وأشار الموقع إلى أن حزب الله الشيعي اللبناني قرَّر عدم المشاركة في معركة إدلب وذلك للمرة الأولى في تاريخ الحرب الأهلية السورية التي شارك بها بفاعلية منذ بدايتها، وخاصة في الهجوم الأخير ضد معاقل المعارضة جنوب سوريا.
وقال التقرير”أكدت مصادر عسكرية واستخباراتية خاصة، أن الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله رأى أن قواته نالت ما فيه الكفاية، وقرَّر عصيان أوامر طهران بإرسال مقاتلي الحزب إلى إدلب وجبهات عسكرية أخرى في سوريا.”
وأضاف” هذا التمرّد من قبل الحليف الأقوى لإيران يعتبر مصدر قلقٍ عميقٍ في أوساط مسؤولي إستراتيجية الحرب في طهران، ولكن -حتى الآن- لم يعرف تأثيره الكامل (…) وقد أكدت المصادر أن نصرالله يقوم بسحب قواته من سوريا وإعادتهم لبلادهم وأنه لم يعد على استعداد لإرسال المزيد من مقاتليه إلى الجبهة السورية.”
ولم يتسنَّ -على الفور- التأكد من هذه المزاعم الإسرائيلية؛ خاصة وأن المحللين يعتبرون أن حزب الله أداة إيرانية، يطيع الأوامر التي يتلقاها من طهران ولا يمكنه التمرّد عليها.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close