الصدر يدعو لصلاة مليونية بالاكفان “يرجف منها الفاسدون”

دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر انصاره الى اقامة صلاة مليونية في مدينة الكوفة.
وقال الصدر في بيان، “يستعد المؤمنون في العراق لاقامة (صلاة موحدة) بمناسبة اقامة اول صلاة جمعة في مسجد الكوفة… والتي اقامها السيد الوالد… زمن كان الدين ممنوعا بل كان العراق سجنا منعت فيه حتى الحياة من قِبل اعتى الدكتاتوريات اعني به صدام الهدام وجلاوزته البعثيين العفالقة الانجاس”.
واضاف “نعم ايها المؤمنون هبوا لنصرة مرجعكم ووليكم بكل هيبة ووقار وخشوع والبسوا الاكفان كما لبسها وتدرع بها من الظالمين، ان جمعته كانت جمعة للصلاح والاصلاح بعد ان عاث الصداميون فيها ظلما وفسادا وقتلا وتنكيلا. نعم يا جند الاصلاح هبوا لنصرة مصلح العصر (السيد محمد الصدر) وجمعته التي تمثل الطف التي أبى فيها المصلحون الضيم. هبوا لتقولوا قولتكم بكل سلم وسلام، أن سلام على العراق واهل العراق. هبوا بصلاة مليونية يرجف منها الفاسدون ويذل فيها الظالمون ويخشع فيها المؤمنون ويرفع فيها المظلومون. هبوا لتقولوا قولتكم: كلا للطائفية وكلا للفساد وكلا للمحاصصة وكلا للارهاب وكلا للمحتل”.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close