عبد الرحيم الشمري اول من قبض الثمن وباع اهله ..!

#نبراس_الحسيني

يبدو ان بعض السياسيين والقادة ضرب ارادة جماهيريه عرض الحائط وقرر الانقلاب عليهم بل وذهب الى ابعد من ذلك عندما باع اهله واصواتهم بثمن بخس..
صحيح ان الانسان ممكن ان يسقط او يقع باخطاء ولكن ليس لدرجة ان يبيع نفسه ويسلم اهله لمن قتلهم..

عبد الرحيم الشمري وعدد اخر من قيادات المكون السني الذين كانوا يعلنون بان المالكي وراه سقوط الموصل يعاودون اليوم التحالف معه في بادرة غريبه جدا..!
عبد الرحيم الشمري او احد ما يسمى بسُنة المالكي شارك ضمن تحالف النصر لانه يعرف جيدا بان اسم العبادي مرغوب به لدى العراقيين عموما واهل الموصل على وجه الخصوص..
وبعد ان اسدل الستار عن مهرجان الانتخابات عاود الشمري ارتزاقه وذهب الى احضان المالكي ليس ايمانا بمبادئه وانما من احل حفنة من الدولارات..
لقد قبض الشمري مليون دولار ثمنا للتوقيع مع دولة القانون ليكون رسميا الخائن الاكبر لطموح الموصلين الذين يتمنون ان يشاهدوا من تسبب بمآساتهم خلف القضبان..!
لا اعرف كيف سيواجه الشمري وبعض القيادات السنية جماهيرهم بعد ان ينفضح امرهم في جلسة الغد النيابية حيث ستكون اسمائهم وتواقيعهم ضمن تحالف القانون سيكون هناك ايضا بعض من آل النجيفي واخرين ..!
وان غدا لناظره قريب ..

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close