من يشتري عبد الرحيم الشمري ..!

علاء الكاظمي
خبر التحاق النائب عبد الرحيم الشمري بائتلاف نوري المالكي والذي كان مرشحا لتحالف النصر مع رئيس الوزراء حيدر العبادي في محافظة نينوى لم يكن مفاجأة ,ذاك ان من بيبع نفسه مرة يبيعها مرات ,فالاموال والهدايا جعلته يبيع اهل الموصل ويلتحق بمن تسبب بخرابها ..فمن هو الشمري هذا؟
عبد الرجيم وليس عبدالرحيم الشمري معروف عنه أنه رجل ليس سياسي وليس لديه ثقافة سياسية, يأخذ المشاكل السياسية بمنطق العشائرية بلا حلول عقلانية ,فقد أصبح عضو مجلس المحافظة لدورتين بمشروع (سنطرد الأكراد) ثم في نهاية المطاف ذهب هو ورئيس قائمته عبدالله الياور وأرتموا في أحضان الأقليم وبارزاني وأحتموا بهم ,بل الكارثة أن القوة التي قامت بتحرير ربيعة معقل عبدالرحيم الشمري والشيخ عبدالله الياور هي قوات البشمركة الكردية
لكن فوز (عبدالرحيم الشمري) باصوات اهالي نينوى كان بسبب اعتزازهم لالعبادي الذي حررهم من داعش ليكون نائبا عن محافظة نينوى وليس لشخصه ,فهو لايملك نظرة سياسية ولا مشروع سياسي وكذلك أنه لم يفعل شي لدورتين كعضو مجلس محافظة ,
لكن ترشيحه ضمن قائمة أياد علاوي (الوطنية) عن محافظة نينوى وتسلسل رقم (1) جعل الناس في محافظة نينوى تظن أن المرشح هو أياد علاوي فقاموا بالتصويت للقائمة في انتخابات عام 2010 ولانه للتسلسل رقم (1) والحال ذاته تكرر عندما رشح بقائمة العبادي وهنا ذهبت أصواتهم اليه وأنا متأكد وعلى يقين أن الناس لوكانوا يعلمون أن أصواتهم ستجعل من عبدالرحيم الشمري نائب وممثل عنهم لقطعوا أصابعهم,فهم انتخبوا شخص العبادي وليس هذا الامعة!!
عبد الرحيم الشمري هذا لايهمه اهالي نينوى ولامصيرهم ولا العراق بشيء بل هو من طينة نوري المالكي الذي بات ومن ورائه مخابرات دولة اقليمية بشراء ذمم بعض النواب الجدد والثمن جاهز ربع مليار دولار وسيارتين مصفحة ووعود بمنصب حكومي كبير ,فانحنى الشمري امام هذه المغريات التي باتت سمة تحالف العامري والمالكي لشراء المقاعد النيابية التي باتت وللاسف عند البعض في سوق النخاسة تباع وتشترى لمن يدفع اكث

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close