يتظاهرون بالولاية والمذهب .ويتصارعون على السلطة والمال .

حيتان بالخضراء .محروسين من اقربائهم وعشائرهم . منذ خمسة عشر عام . هدفهم ما ننطيها تقسيم واردات النفط غنائم لهم ولعشائرهم .وهذه تصرفاتهم مخالفة للنظام الديمقراطي .يفترض من زمان يسن قانون مثل امريكا يحق للمواطن ان يمارس العمل السياسي دورتين فقط . ويخرج من الخضراء الى بيته المخصص له ،والا ماذنب العراقيين الفقراء يتباكون بالفضائيات . على تعين وعلى تقديم خدمات تنقصهم بينما روؤساء الاحزاب نائمون بالخضراء ويتصارعون على السلطة ،وهم فاشلون وسراق وسختجية .

تتداول بعض التصريحات ان السيد الفياض النائم بالخضراء منذ خمسة عشر عاماً ان يكون هو المرشح لقيادة البلد . لكن لما اسمع من الاخبار والمعلومات ان الرجل كان فاتح التعينات لاقربائه ومؤيده لتعينهم ضباط ومراتب وموظفين كبار بحيث أسس كتله كبيرة كل انتخابات يتم فوزه وباقي بالخضرة نائم وعندما تم إقصائه من قبل رئيس وزراء العراق رفع الجانب الاخر ترشيح الفياض لمنصب رئيس وزراء العراق .هو بالأساس نائم ماذا يحقق للشعب المظلوم غير تبقى دوامة المحاصصة هيه هي . والمظاهرات نفس الطاس . نفس الحمام .

بالمقابل المرشح من الكتلة الاخرى لقيادة العراق حيدر العبادي يمتاز بالسمعة الجيدة . ويجد اللغة الانكليزية بإتقان .وسيرته لحد الان طيبه لكن يحتاج له دعم من الشعب وكتلة سائرون تقف معه لكي يحقق الامان واصلاح ما افسدوه الآخرون ..كاتب وناشط مدني علي محمد الجيزاني .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close