مديرو عمالقة التكنولوجيا يمثلون أمام الكونجرس الأميركي

"فيسبوك" و"تويتر" و"جوجل"

“فيسبوك” و”تويتر” و”جوجل”

من المقرر أن يمثل المديرون التنفيذيون لشركات “فيسبوك” و”تويتر” و”جوجل” أمام لجنتين، في الكونجرس الأميركي، اليوم الاربعاء، في إطار تحقيقات بشأن مراقبة البيانات وما يزعم من محاولات من قبل قوى أجنبية للتأثير على الانتخابات الأميركية.
ومن المقرر أن يمثل جاك دورسي، الرئيس التنفيذي لشركة “تويتر” وشيريل ساندبرج، الرئيس التنفيذي للعمليات لشركة “فيسبوك” أمام لجنة المخابرات بمجلس الشيوخ، بينما سترسل شركة “جوجل” محامياً رفيع المستوى، وهي خطوة أدت إلى انتقادات لشركة “جوجل” وهي واحدة من الشركات العملاقة في مجال البحث.
ومن المتوقع أن يواجه الثلاثة تساؤلات حول ما يزعم من أن روسيا تدخلت في الانتخابات الرئاسية الأميركية عام 2016، مستخدمة وسائل التواصل الاجتماعي وأنه تم استخدام بيانات شخصية من مستخدمي “فيسبوك” لاستهداف أشخاص بدعاية سياسية.
وفي جلسة منفصلة، سيدلي دورسي أيضا بشهادته أمام لجنة الطاقة والتجارة بمجلس النواب، حيث من المتوقع أن يواجه تساؤلات حول مراقبة محتوى “تويتر”.
وتواجه الشركات العملاقة في مجال التكنولوجيا انتقادات متزايدة من دوائر محافظة، من بين ذلك الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بأن لديها نزعات ليبرالية وتسعى لاسكات الاشخاص المنتمين إلى اليمين.
وأعرب بعض المشرعين عن رغبتهم لفرض قوانين على شركات التكنولوجيا، إذا لم تتخذ خطوات للتعامل مع بعض الانتقادات، التي تواجهها.

 

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close