الدوحة ترفع جاهزية الليوث لنهائيات أندونيسيا

 بغداد/ حيدر مدلول

أكد مدرب منتخب الشباب لكرة القدم قحطان جثير، أن منتخبه سيدخل معسكراً تدريبياً خارجياً بالعاصمة القطرية الدوحة خلال الفترة من 12 ولغاية 21 من أيلول الجاري، في اطار استعداداته للمشاركة في بطولة كأس آسيا تحت 19 عاماً التي تضيّفها العاصمة الأندونيسية جاكارتا منتصف شهر تشرين الأول المقبل، ولاسيما بعد أن أوقعته القرعة في المجموعة الثانية الى جانب منتخبات اليابان حامل اللقب وكوريا الشمالية وتايلاند .
وأضاف في تصريح خص به (المدى): إن هذا المعسكر سيتحمل تكاليفه الاتحاد القطري لكرة القدم بموجب اتفاقية التعاون المبرمة بينه مع اتحاد الكرة، حيث أسعى خلاله الى رفع معدل درجة اللياقة البدنية والفنية والتعود على الأجواء التي تتشابه بين قطر وأندونيسيا من ناحية ارتفاع نسبة الرطوبة وزيادة درجة الحرارة، مشيراً الى أنه يسعى الى تأمين خوض عدد من المباريات التجريبية مع فرق قطرية من اجل زيادة الانسجام والتفاهم بين اللاعبين بحكم كونهم جدداً تم اختيارهم من الأكاديميات بالعاصمة بغداد والمحافظات الوسطى والجنوبية وإقليم كردستان بعد هيكلة المنتخب بالاتفاق مع لجنة المنتخبات الوطنية في الاتحاد .
وتابع أن وفد منتخبه سيشد الرحال بعد انتهاء معسكر الدوحة الى مدينة دبي الإماراتية لملاقاة شقيقه المنتخب الإماراتي في مباراتين وديتين ستقامان يومي 24 و27 أيلول الجاري، على ملاعب الاتحاد الإماراتي لكرة القدم ستكونان في غاية الأهمية بالنسبة لي، حيث أتطلع منهما الى اكتشاف نقاط الخلل والضعف التي قد تظهر في عدد من الخطوط من أجل معالجته بصورة سريعة في الفترة المقبلة والاستفادة من الاحتكاك بالمنتخب المنافس الذي يعتبر من أفضل المنتخبات على صعيد القارة الآسيوية ويطمح اتحاده الى التواجد في بطولة كأس العالم المقبلة التي تُقام العام المقبل .
وكشف أن سيطلب من الهيئة التنفيذية لاتحاد الكرة تأمين معسكر تدريبي خارجي لمنتخب الشباب تحتضنه العاصمة الماليزية كوالالمبور قبل 10 أيام من موعد انطلاق البطولة قبل الدخول في المنافسات التي سيستهلها بملاقاة المنتخب التايلاندي يوم 19 تشرين الأول، ويلعب مباراته الثانية مع المنتخب الكوري الشمالي يوم 22 ويختتم مشواره في الدور الأول لحساب المجموعة الثانية بمواجهة المنتخب الياباني يوم 25 من الشهر ذاته، معترفاً بصعوبة مهمة العراق في هذه النسخة لقوة المنتخبات المنافسة له بحكم دخولها في تحضيرات مبكرة من خلال دخولها في معسكرات تدريبية وأقامتها بطولات دولية ودية على أراضيها لتحقيق آمال جماهيرها في نيل تذاكر العبور الى مونديال الشباب 2019 مقارنة بمنتخبنا الذي يضم وجوهاً شابة تخوض البطولات الرسمية لأول مرة في حياتها الكروية تتمنى أن يكون لها موطئ قدم في صفوف المنتخبين الأولمبي والوطني خلال الفترة المقبلة.

المدى

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close