القرار يعلن انشقاق خميس الخنجر ونواب “المشروع العربي” عن التحالف

أعلن تحالف القرار العراقي، بزعامة اسامة النجيفي، الخميس (6 أيلول 2018)، انشقاق زعيم زعيم المشروع العربي، خميس الخنجر، بالإضافة الى نواب عن المشروع نفسه، عن تحالف القرار.

وقال التحالف في بيان له، إنه “تعقيبا على اعلان الخنجر انشقاق حزب المشروع العربي عن تحالف القرار وتشكيله كتلة مستقلة داخل البرلمان، نود ان نوضح بان هذا الإجراء جاء عقب الطريق المسدود الذي وصل اليه السيد الخنجر في تفاوضه مع جميع الأطراف السياسية”.

وأوضح، أنه “بعد أن عجز تحالف القرار عن إقناع الطرف المتقارب مع توجهنا بقبول التفاوض مع شخص الخنجر، برغم الجهود التي بذلناها في هذا الاتجاه، حاول المناورة مع الطرف المتقاطع مع مشروع القرار العراقي على أمل غلق الملفات السابقة مقابل التحالف معهم”.

وتابع: “ولَم يكن هذا الإجراء مستساغا لدى اعضاء تحالف القرار ولا جمهوره الذي يعرف الطرف الأقرب اليه جيدا. كما اننا وجدنا ان غلق الملفات السابقة ثمن غير مقبول بالمقارنة مع مصلحة شعب ومستقبل بلد. ولكن الخنجر طلب ان يستخدم هذا الأسلوب على سبيل المناورة الشخصية المؤقتة”.

وأكمل التحالف قائلاً: “يبدو ان الوعود الثقيلة التي اضطر الخنجر لإعطائها للاطراف التي تفاوض معها جعلته عاجزا عن المضي في الطريق الذي اتفقنا عليه من البداية”.

وأشار الى أنه “مع ذلك نؤكد بأننا ماضون في الطريق الذي عرفنا به جمهورنا منذ دخولنا العملية السياسية تاركين الباب لمن أراد الانشقاق عنه مفتوحا، فقد كان ثقلا أتعبنا حمله على أمل لملمة شتات المناطق التي نكبها الاٍرهاب وفتح باب جديد من العمل السياسي فيها يحتاج الى جهود القريب والبعيد”.

واختتم بالقول: “نتمنى للخنجر ولمن اختار الذهاب معه الا يذهبوا بعيدا عن تطلعات جمهور مناطقنا والا يرهنوا عملهم للدورة الانتخابية بتسوية ملفات لم نكن نحن ولا هم جزءا منها”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close