ترامب ينفي ماجاء في كتاب الخوف: لم أرد اغتيال بشار الأسد

تفجرت ردود فعل عنيفة ازاء طروحات الكاتب الأمريكي بوب وودورد، في كتابه الجديد الذي يحمل اسم “الخوف”، كشف فيه أن الرئيس الامريكي دونالد ترامب كان يريد اغتيال الرئيس السوري بشار الأسد، العام الماضي عقب هجوم كيماوي على المدنيين السوريين وتحديداً في أبريل/ نيسان 2017.، لكن وزير دفاعه تجاهل الطلب.

وكتب ترامب في تغريدة على تويتر: “ما ذكره وودورد في كتابه (الخوف) سبق وتم نفيه من قبل وزير الدفاع ماتيس، ورئيس هيئة الأركان الجنرال جون كيلي”.

واعتبر ترامب أن “ما جاء في ذلك الكتاب مجرد احتيال وخداع لعامة الشعب”، متسائلاً عن سر توقيت نشر وودورد الكتاب والهدف منه.

وفي تغريدة ثانية، أعاد الرئيس الأمريكي نشر بيان كان قد أصدره وزير الدفاع ماتيس في وقت سابق، نفى فيه ما جاء على لسانه في كتاب الصحفي الأمريكي، مؤكداً أنه لم يحدث أصلاً.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close