الشعوب التي عقلها الجمعي أصغر من عقل حمار و ذاكرتها أقصر من ذاكرة ذبابه لا تستحق الحياة !!!!!!!!!

معذورون العراقيون إذا خانتهم ذاكرتهم و لكن بمَ نعذر البصريين.

هل نسي البصريون إن المحافظين الذين تولوا السلطه التنفيذيه فيها جميعهم من الإسلاميين من عصابة الحراميه السفله الأراذل الأنذال الأغبياء من أبناء المرجعيه البرره و عظام رقبتها الذين وصلوا إلى السلطه بدعمها و تأييدها و تحت عبائتها و التي صمتت صمت القبور عن فسادهم الفاجر و سكتت عن هذا الفساد و السكوت من علامات الرضى و لومها الخفيف لهم على أستحياء كل بضعة أشهر في خطب الجمعه هو للتخدير و لرفع العتب و ذر التراب في العيون ليس إلا.

هل نسي البصريون إن المحافظين الذين تولوا سلطتها التنفيذيه كانوا من حزب ” الفضيله !!!!!!!!! ” الإسلامي و حزب الدعوه ” الإسلاميه !!!!!!!! ” و المجلس الأعلى ” الإسلامي !!!!!!!! ” قبل أن ينشق ” زعيمه ” سماحة حجة الإسلام و المسلمين السيد عمار الحكيم دام ظله الشريف و يؤسس تيار ” الحكمه “.

أليس سماحة السيد عمار الحكيم هو من رشح محافظهم السابق (( ماجد النصراوي )) الذي سرق الجمل بما حمل و هرب إلى وطنه الحقيقي و النهائي و وطن عائلته أستراليا.

هل كان سماحة السيد عمار الحكيم ” غافلاً ” عن فساد صفيه و مرشحه ماجد النصراوي و هل كان النصراوي يسرق لنفسه أم حرامي بالعموله !!!!!!!! و الأمر ينطبق على المحافظين ” الإسلاميين ” الذين سبقوا النصراوي في موقعه من حزب الفضيله و حزب الدعوه.

ألا يستحق خنوع العراقيين و تحملهم لعيشة الذل و الهوان و الظلم التي لا تتحملها حتى الحيوانات التي لو كانت قد تعرضت لجزء مما تعرض له العراقيون في العقد و نصف المنصرمه لعرفت كيف تنظم نفسها و تثور على ظالميها, ألا يستحق هذا الخنوع و الذل طيلة هذه السنين من علماء الأجتماع و المختصين دراسة هذه الظاهره للوصول إلى أسبابها و محاولة علاجها كونها حاله فريده في تاريخ البشريه لم تحصل و حتماً لن تتكرر أبداً.

عامر الجبوري.

تنويه: جميع المقالات المنشورة تمثل رأي كتابها فقط
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close