علاوي: نأمل أن يكون شهر محرم فرصة للتحرر من العبودية للخارج

بمناسبة حلول العام الهجري الجديد وذكرى الهجرى النبوية الشريفة، اتقدم الى شعبنا العراقي الكريم وامتنا العربية والاسلامية بازكى ايات التهاني سائلاً المولى جل وعلا ان يعيدها على العراقيين وهم يرفلون بعيش كريم آمن مستقر .
نأمل ان يكون في حلول شهر محرم الحرام وما يحمله من دروس وعبر فرصة مثلى للتسامي فوق المصالح الحزبية والفئوية وتصحيح الخلل والانحراف والركون الى ارادة الشعب في تحقيق الاصلاح ومحاربة المفسدين وتجسيد معاني الوحدة والاخوة وقبل ذلك كله التحرر من التبعية والعبودية للارادة الخارجية .

د.اياد علاوي

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close