الجبهة التركمانية تعلن رفضها مخرجات اجتماع الأحزاب الكردية بشأن كركوك

أعلنت الجبهة التركمانية، الثلاثاء (11 أيلول 2018)، رفضها لمخرجات اجتماع الأحزاب الكردستانية، الذي عقد اليوم بحضور الحزب الديمقراطي الكردستاني، لأول مرة منذ عمليات فرض الأمن، بشأن محافظة كركوك.

وقال ماردين كوك قايا، عضو الدائرة السياسية للجبهة التركمانية العراقية حول البيان الصادر من اجتماع ممثلي الأحزاب الكردية في ناحية قره عنجير في كركوك: “كنّا ننتظر ونأمل من ممثلي الأحزاب الكردية في كركوك تحمل مسؤوليتهم الوطنية والاخلاقية وتقديم اعتذار الى أهالي كركوك بكافة مكوناتهم عما بدر منهم من اساءة وخراب في المدينة خلال ١٤ عام المنصرم من خلال اداراتهم العنصرية الفاشلة”.

وأضاف، أن “على الأحزاب الكردية في كركوك ان يعوا بان مواطني كركوك وخصوصا التركمان لن يقبلوا باي املاءات تفرض عليهم وعلى القيادات الكردية الكف عن سياسة فرض سياسة الامر الواقع وان التركمان سيرفضون اَي مشروع احادي من اي طرف كان”.

وأكد: “لن نقبل عودة كركوك الى ما قبل ١٦ أكتوبر وبإدارة فردية حزبية فئوية وان منصب محافظ كركوك بات من حق التركمان بعد فشلهم لمدة أكثر من قرن”، على حد تعبيره.

وكان مصدر مطلع أفاد، الثلاثاء، 11 أيلول، 2018، أن الحزب الديمقراطي الكردستاني، حضر اجتماعا للاحزاب الكردية في كركوك، لأول مرة منذ عمليات فرض الأمن.

وقال المصدر إن “اجتماعا للأحزاب الكردية، بدأ في ناحية قرة هنجير، شمال شرقي كركوك، طريق السليمانية”، لافتا إلى أن “الحزب الديمقراطي الكردستاني، شارك للمرة الأولى فيه، منذ عمليات فرض الامن في كركوك والمناطق المتنازع عليها (16 تشرين الأول 2017)”.

واتفقت الاحزاب الكردية، وفق بيان أصدرته عقب الاجتماع، على عدد من النقاط، من بينها إعادة الوضع في كركوك لما قبل أحداث عمليات فرض الامن.

وتضمنت المقررات: “تطبيع العلاقات بين الاحزاب الكوردي وإرجاعها مثل ما كانت اي قبل ١٦-١٠-٢٠١٧ وعقد لقاءات شهرية بينها، وتفعيل الاتفاقات للأحزاب الكوردية لتفعيل مجلس كركوك وكيفية إرجاع منصب المحافظ لهذا المكون”.

وشدد المقررات على “اعادة العلاقات مع المكونات بشكل متآخي، وتوحيد الخطاب للأحزاب الكوردية في بغداد وكركوك، فضلا عن اعادة الوضع الطبيعي لكركوك واهلها كون هناك تهميش يطال المكون الكردي (العودة الى ما قبل 16 تشرين الأول 2017)”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close