مسرور بارزاني يؤشر خطراً ويحدد اطار تحالف يسعى اليه الكورد

اعلن مستشار مجلس امن اقليم كوردستان مسرور بارزاني ، الثلاثاء،ان داعش مازال يشكل تهديداً حقيقياً وخطيراً على الامن والاستقرار في المنطقة ، خاصة في مناطق الموصل والانبار وكركوك، فيما اشار بخصوص الجهود المبذولة لتشكيل الحكومة العراقية المقبلة ، الى ان اقليم كوردستان يحاول الدخول في تحالف يلبي مطالب شعب كوردستان وينفذ الدستور ويلتزم به ، منوهاً في الاطار الى تكثيف الجهود لتأسيس المجلس الاعلى للسياسات الاستراتيجية في العراق كمحاولة لقطع الطريق على الانفراد بالحكم وباتخاذ القرارات المصيرية .

جاء ذلك خلال اجتماع بارزاني مع السفير النيوزيلندي في العراق برادلي سودن ، حيث ناقش الجانبان التطورات السياسية والعسكرية في المنطقة بشكل عام وتهديدات الارهابيين وسير الحملات الانتخابية في اقليم كوردستان .

اراء الجانبين كانت متطابقة بخصوص تشكيل حكومة في بغداد يعكس تطلعات المكونات العراقية ،ويعمل على تحقيق المصالحة الوطنية وتوفير الخدمات الاساسية ومعالجة المشاكل القائمة، حيث ابدى السفير النيوزيلندي دعم ومساندة حكومة بلاده لتشكيل حكومة تمثل كافة المكونات .

العلاقات الثنائية بين اقليم كوردستان ونيوزيلندا وتطويرها في جميع المجالات كان جزءاً آخر من اللقاء .

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close