اسرائيل تضع العراق بدائرة المراقبة وتتحدث عن تموضع ايراني

قال مسؤول عسكري إسرائيلي إن بلاده تراقب عن كثب الجهود الإيرانية للتموضع في العراق.
وقال أوري أورون، قائد استخبارات سلاح الجو الإسرائيلي، في حديث لصحيفة “هآرتس” العبرية نشرته، الجمعة، “قبل عام لم نكن نراقب العراق على الإطلاق، لكن حالياً نتابع عن كثب القدرات الإيرانية بما في ذلك الموجودة بالعراق”.
وذكر أورون، “نرى تورط إيران في مواقع إنتاج الصواريخ في سوريا ولبنان. الإيرانيون يفهمون قوة الصواريخ ذات المسار المرتفع”.
من جهة ثانية، أشار إلى أن “تدخل روسيا الجوي في سوريا حسم الحرب لصالح الأسد بشكل قاطع”.
وتساءل أورون “هل الوجود الروسي يقيد نشاط سلاح الجو الإسرائيلي؟ إنه يتحدانا. يجب أن نكون دقيقين للغاية. ولكن هذا لا يعني أن سلاح الجو الإسرائيلي يطير فقط في الأجواء الإسرائيلية”.
وأوضح أن الإيرانيين “يطمحون إلى إنشاء قدرات عسكرية لتمكين أنفسهم من إقامة نوع من الهيمنة في سوريا، وليس محاولة لجعل سوريا شيعية. إنه تحدٍ كبير ونحن نحاول منع هذه العملية”.
ولكنه لفت إلى أن الهجمات الإسرائيلية المستمرة على المواقع الإيرانية في سوريا “لم تضع حداً لرغبة إيران في تأسيس نفسها في سوريا”.
وكان الجيش الإسرائيلي أعلن إنه نفذ أكثر من 200 غارة على أهداف، غالبيتها إيرانية، في سوريا خلال العام 2017.
ويقول مسؤولون إسرائيليون إنهم يعارضون التموضع الإيراني في سوريا ويطالبون بانسحابها من هناك.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close