قيادي بالحشد: امريكا المستفيد الاكبر من بقاء البغدادي طليقا.. وحربنا ضد داعش لم تنتهِ!

عد القيادي في الحشد الشعبي جبار المعموري، ليل الجمعة- السبت، الولايات المتحدة “المستفيد الأكبر” من بقاء زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي “طليقا”، لإن اعتقاله “سيعري” البيت الأبيض، فيما أشار الى أن حرب العراق ضد التنظيم لم تنتهِ بعد.

وقال المعموري في حديث إن “تورط امريكا في ولادة تنظيم داعش حقيقة يعرفها العالم اجمع، وهو ذات السيناريو تكرر بعد اسهام مخابراتها في ولادة القاعدة وقبلها التنظيمات المتطرفة التي كانت تحمل هدف جوهري وهو الاساءة للإسلام وادخال المسلمين في فتنة الاقتتال والتكفير”.

وأشار إلى أن “واشنطن التي تدعي الحرب على داعش، هي المستفيد الأكبر من بقاء أبو بكر البغدادي طليقا لأنها تدرك بأن اعتقاله سيكشف المستور، ويعري صورة البيت الأبيض”.

واضاف، أن “وجود الحشد الشعبي أحبط الكثير من المخططات التي كانت مهيأة للتنفيذ في العراق”، لافتاً إلى أن “الحرب ضد داعش لن تنتهِ في غضون أشهر بل تحتاج الى فترة أطول، كون قتال الافكار أصعب من قتال البنادق، ناهيك عن وجود دول ومنظمات ترى في ديمومة التنظيم ما يتلاءم مع مصالحها”.

وكان مصدر أمني رفيع، كشف الثلاثاء 18 أيلول 2018، بأن زعيم تنظيم داعش أبو بكر البغدادي، مصاب بـ “السرطان”، فيما اشار الى ان اعلان اسم خليفته سيكشف عنه قريبا.

وكانت محكمة جنايات الكرخ أصدرت، الاربعاء، 19/ 9/ 2018، حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق “اسماعيل العيثاوي”، أحد أبرز قيادات تنظيم داعش والذي شغل منصب نائب البغدادي.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close