سروة عبد الواحد.. أول امرأة تترشح لرئاسة جمهورية العراق

أعلنت النائبة السابقة عن التحالف الكردستاني، سروة عبد الواحد، اليوم الأحد، ترشحها لمنصب رئاسة الجمهورية كأول امرأة ترشح لهذا المنصب في العراق، وقد تصبح الرئيسة الأولى له بعد الموافقات السياسية.

يشار إلى أن عبد الواحد لديها العديد من المواقف السياسية إزاء الأوضاع السياسية، وخاصة ما يخص إقليم كردستان، إذ كانت قد أعلنت عن موقفها الصريح بمخالفتها استفتاء الاستقلال لإقليم كردستان من العراق، الذي جرى في أيلول/سبتمبر من العام الماضي.

وعملت سروة عبد الواحد الحاصلة على بكالوريوس آداب لغة عربية من جامعة بغداد عام 1993، كإعلامية في عدد من وسائل الإعلام المحلية، ثم دخلت مجال التدريس حتى عام 1998.

ثم أصبحت عضو مكتب العلاقات في مجلس وزراء السليمانية، وعملت طوال هذه الأعوام ناشطة في الدفاع عن حقوق المرأة في مجتمعنا حتى عام 2014، والذي أصبحت فيه عضوا لمجلس النواب عن محافظة أربيل، وترأست خلاله كتلة التغيير النيابية.

كما كسبت سروة عبد الواحد عضوية شبكة البرلمانيات العرب.

وخلال عملها البرلماني عقدت عدة ندوات في الولايات المتحدة الأميركية حول تأثير الاستفتاء السلبي على الواقع الاجتماعي والاقتصادي والسياسي الكردي.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close