طهران تستدعي سفراء بريطانيا وهولندا والدنمارك احتجاجاً على هجوم الاحواز وتوجه اتهاماً لدولهم

استدعت العاصمة الإيرانية طهران، مساء السبت (22 أيلول 2018)، سفراء كل من بريطانيا وهولندا والدنمارك، احتجاجاً على هجوم الاحواز الذي سقط جرائه نحو 86 قتيلاً وجريحاً، صباح اليوم.

وأفادت وسائل اعلام إيرانية، بأن العاصمة “استدعت سفراء بريطانيا وهولندا والدنمارك احتجاجاً على هجوم الاحواز الذي استهدف استعراضاً عسكرياً صباح اليوم، وأسقط العشرات من القتلى والجرحى”.

وأضافت، أن طهران “اتهمت الدول الثلاث بإيواء مجاميع معارضة للنظام الإيراني، ويشتبه بضلوعها بالأحداث الأخيرة التي شهدتها الجمهورية الإسلامية”.

وكان استعراض عسكري لقوات الحرس الثوري بمدينة الاحواز الايرانية أقيم، صباح اليوم السبت، في الذكرى الثلاثين للحرب العراقية الإيرانية، تعرض لهجوم مسلح ما أسفر عن مقتل واصابة أكثر من 80 شخصا، بحسب وكالة الانباء الإيرانية الرسمية “إرنا”

وكانت حركة “النضال العربي لتحرير الأحواز” التي تضم عددا من الفصائل المسلحة، قد تبنت الهجوم، الذي أدى إلى مقتل 29 شخصًا معظمهم من عناصر الحرس الثوري الإيراني.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close