الديمقراطي الكوردستاني يكشف مواقف الجهات العراقية من مرشحه لرئاسة الجمهورية

اكد مجلس قيادة الحزب الديمقراطي الكوردستاني يوم الاثنين على عدم سحب مرشحه فؤاد حسين لمنصب رئاسة الجمهورية، فما اعلن عن مواقف “إيجابية” من قبل اطراف وجهات سياسية عراقية تجاه مرشحه، نفى دعم بريت ماكغورك المبعوث الأمريكي الخاص في العراق لمرشح الاتحاد الوطني الكوردستاني برهم صالح للمنصب نفسه.

وقال عضو مجلس قيادة الحزب خسرو كوران في تصريح لإذاعة “صوت أمريكا” قسم اللغة الكوردية، ان “الحزب رشح فؤاد حسين لرئاسة جمهورية العراق ويدعمه لتولي هذا المنصب”، مبينا ان “حسين شخصية مستقلة ويتمتع بعلاقات مع الأطراف العراقية، وهو معروف على مستوى الخارج”.

وأضاف ان “الديمقراطي الكوردستاني مصر في الحصول على رئاسة الجمهورية، ولن نتراجع او نسحب مرشحنا للمنصب المذكور”.

ونفى كوران دعم ايران او أمريكا عن طريق ماكغورك مرشح الاتحاد الوطني قائلا ان “الحديث عن هذا الدعم ليس صحيحا، وبرهم صالح ليس افضل من الدكتور فؤاد حسين والأخير لديه علاقات واسعة مع الأطراف العراقية، ودول الخارج، وفي مرات عدة ترأس وفود دبلوماسية الى أمريكا وبلدان أخرى”، مضيفا ان “ماكغورك لم يتحدث عن أي مرشح”.

وعن حظوظ فؤاد حسين بتولي المنصب قال كوران ان “بلا شك فان حظوظ مرشح الديمقراطي الكوردستاني لمنصب رئاسة الجمهورية كبيرة جدا لان جميع الجهات السياسية العراقية تدرك بان الحزب الديمقراطي رقم صعب في المعادلة لا يمكن تجاوزه”.

وبشأن موقف الأطراف العراقية من مرشح الديمقراطي الكوردستاني للمنصب قال كوران ان موقف الجهات السياسية العراقية إيجابية”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close