جاهد جهاد النكاح في عهدين

رشيد سلمان
اكاديمي الانبار البعثي الوهابي اعتنق جهاد النكاح في عهدين:
الاول: عندما كان (سمسارا) لعدي جهّزه بالبنين و البنات حتى من الاقارب و الاصدقاء فنال رضاه و حصل على شهادته الاكاديمية.
الثاني: عندما احتضن و عشيرته دواعش الخليج الوهابي و جهزوهم بمجاهدات النكاح و الاكل و الشرب و المعلومات لينال (الحج و العمرة و الدولار) من ملوك وامراء الخليج الوهابي.
كلا الجهادين الغرض منهما قتل الشيعة في كل مكان خاصة في العراق مع انه و من معه يشفطون النفط الشيعي بلاش لان قتل الشيعة (واجب شرعي) وهابي.
في ثرثرة له قال (الراحل صدام قضى على الطائفية) و بما انه يشتهر بدس السم بالعسل فقوله يعني ان صدام قضى على الشيعة خاصة خلال الانتفاضة الشعبانية التي قضت عليها امريكا الوهابية و الخليج الوهابي.
باختصار: من امتهن جهاد النكاح في عهدين لقتل الشيعة لا يحق له الثرثرة عن الوطنية و الشرف و الكرامة لان مهنته السمسرة.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close