لماذا قوم من الجن ؟

لماذا يحاول الجميع ان يتخلصوا من وجودنا كأمة بين الامم التي تعيش على الارض لماذا يحاول البعض ان يغتصبوا كل ما في الوجود ، لماذا يسيء البعض للكورد كأمة شأنها شأن الامم الاخرى ، لماذا يجب ان يحرف التاريخ ؟

ولمصلحة من ؟ ومن الذي كان هناك عندما خلق االله البشر؟

لم يُشهد الله احداً من المخلوقات غير الملائكة وابليس والمفاجأة جاءت بعد ذلك اذ انه وجدت مخلوقات تعمل في علم الانواع وتساعد على ترسيخ نظرية داروين وأصل الانواع .

لوعدنا الى الخلق منذ ان هرب نوح على ظهر مركبه والى استقرارها على الجودي لوجدنا ان التاريخ يتحدث عن ابناء نوح الاربعة اللذين خلفوا الساميين والاريين واولاد هام ويافث ، عاش هؤلاء على الارض وبدأت الحياة تدب في الارض من جديد وبدأت الجماعات بتطوير نفسها فبعضهم اسسوا ممالكاً واخرين امبراطوريات وكان الزمن انذاك زمن الاقوى لم تكن هناك ابحاث موسعة عن اصول هذه القوميات التي حكمت واسست حضارات الا بدلائل اللغات والمجاميع والكورد شأنهم شأن هؤلاء .

وليعلم الجميع بأن في آسيا كان للكورد دورا في بناء الامبراطوريات والحضارات وابسط دلائلها الملوك الذين توالوا على حكم ايران ، لم تكن في ايران يومها حضارة فارسية ، فما كانت هناك في اريان ( وليست ايران كما تسمى اليوم ) شعوباً كوردية تحكم وتتحكم بالمنطقة ومنها انطلق الاريون الذين اساسهم هم الكورد وليس كما يدعي البعض اقوام هندو اوروبية محاولين بهذا التقليل من شأن الكورد والذين انطلق الهنود وكل الاقوام الارية منهم وانتشروا في اوروبا منقسمين وفق اسماء رؤساء عشائرهم وتوزعوا عليها ، ان اصل العلوم التي تتحدث عنها اوروبا هي من الكورد ، لان طابع الابداع الذي يحويه الكوردي هو اكثر من غيره من الملل وكل الاريين الذين يدعون الاصالة لا يملكون لغة كاملة تحتوي كل الحروف كما في لغة الكورد وبشكل خاص الفيليين ولو دققنا في كل اللهجات الآرية ماوجدنا فيها من يتلفظ كالكوردي الفيلي .

واما ماجرى.

ان الفرس اقوام مهاجرة جاؤوا من طاجيكستان ودخلوا الى ايران واستوطنوا في شيراز التي سموها محافظة فارس وبقوا هناك واخذوا يخططون كعادتهم للسيطرة على ايران عن طريق المؤامرات ومحاولات بث التفرقة بين اعضاء الاسر الحاكمة ليستغلوا النتائج لصالحهم فيما بعد وبدأوا باستقطاع اجزاءها حتى احتلوها واخذوا يُبعدون الكورد عن المدنية وشردوهم الى الجبال وبدأوا بنشر الاقاويل والاكاذيب عنهم تارة نسبوا اليهم الوحشية واخرى بتنسيبهم الى الجن وذلك كمحاولة منهم لعزلنا عن الحضارة ومحاولة طمس معالمها ودلائل كثيرة لدينا على عمق جذورنا في هذه المناطق منها القبور الاثرية القديمة الني تحتوي على اسلحة ورماح وحتى تماثيل .

وهنا يجب علينا ان نطرح السؤال التالي من هي زوجة نبوخذ نصر والذي اسمه الحقيقي هو نوبخت نصر اليس من ملوك الكلدانيين والذين هم جزء من الامة الكوردية ومازالوا يعيشون مع الكورد في شمال العراق .

ان نسب الجن لم يرد في القران فالله لن يستحي من أحد ليقول له انت كذا مخلوق كما ورد في القران حينما قال الله لقوم من بني اسرائيل كونوا قردة خاسئين ، وفي سورة الجن يقول نفر من الجن فمنا المؤمنون ومنا القاسطون ، ولقد آمن قوم من الجن بالقران لو كانوا قد استبعدوا فلماذا يدعوهم الله الى الايمان ، والجن انواع ولكل منهم دين كما للبشر ، وان كان سليمان قد قال اكردوهم الى الجبال كما يدعي البعض فان من اكردوا مازالوا يقطنون المناطق الجبلية ومازالوا من اقوام الجن والسؤال لماذا كُشف عنهم الغطاء ..؟ الانهم سيئون ؟ فلو كانوا سيئين لماذا لم يقض عليهم الله سبحانه وتعالى ولو كان الكورد من الجن فلماذا لم يتكلموا لغة اخرى لاصلة لها بالبشر مع ان للجن امتيازات كثيرة .

فأرجوا ممن يحبون الحديث عن الانواع واصولها ان يدعموا كلامهم بما يليق .

ملاحظة :

ان سبب العداء اليهودي للكورد الفيليين جاء من زمن نبوخذ نصر كما يسمونه لانه سبى في زمنه 4000 يهودي لذلك لايتركونهم يستقرون في أي بلد كانتقام منهم .

ملاحظة :

ان البعض يقولون ان النبي سليمان ع السلام قال اكردوهم … وكلمة اكردوهم جاءت لان الكورد كانوا ومازالوا يقطنون المناطق الجبلية وليس لان معنى كلمة اكردوهم اي ابعدوهم الى الجبال.

ملاحظة :

من المحال ان يتحدث نبي او ولي بسوء عن مخلوقات الله وهذه تهمة للاولياء

مهدي يوسف محمد

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close