الخارجية تعلن موقفها من قرار الولايات المتحدة بغلق قنصليتها في البصرة

أكدت وزارة الخارجية ، السبت، أن قرار الولايات المتحدة بإغلاق القنصلية الأميركية في محافظة البصرة احادي الجانب وبدون مبررات.

وقال المتحدث باسم الخارجية احمد محجوب، في بيان صحفي له اليوم 29 ايلول 2018 إن “قرار إغلاق القنصلية الأميركية في البصرة احادي الجانب، ولا توجد أي تبريرات اليه”، مبيناً أن “قرار نقل الموظفين في القنصلية قرار اتخذته الخارجية الأميركية دون التنسيق مع الخارجية العراقية”.

وأضاف محجوب، أن “الحكومة تسعى الى محاصرة الموقف، موضحا: لسنا طرفا في أي صراع اقليمي او دولي ولا نقبل بتسريب الخلافات الخارجية الى داخل البلاد”، مؤكداً “سعي وزارة الخارجية العراقية لاقناع الخارجية الأميركية ومحاصرة الموقف”.

واشار محجوب، الى أن “الوضع مستقر في محافظة البصرة، وهناك عدد من القنصليات تعمل داخل المحافظة بضمنها القنصلية الايرانية التي عادت الى العمل بعد حرق مقرها”.

وأكد المتحدث باسم الخارجية أن “الحكومة العراقية ملتزمة بحماية البعثات وتعهدت بذلك”.

وكانت الخارجية الامريكية قد اعلنت في وقت سابق من يوم أمس عن اغلاق القنصلية العامة الامريكية في البصرة على خلفية الهجوم الذي تعرضت اليه خلال الاسابيع الاخيرة من جانب قوات قالت عنها “مدعومة ايرانيا”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close