وزير سابق : حركة الطائرات المسيَّرة في الأجواء العراقية بلا ضوابط وبعضها مجهولة العائدية !!

حذر الخبير المهندس عامر عبد الجبار إسماعيل رئيس المكتب العراقي الاستشاري من حركة الطائرات المسيرة بلا طيار في الأجواء العراقية بدون ضوابط وقال عبد الجبار بأن هنالك العديد من الطائرات المسيرة بدون طيار تتحرك في الأجواء العراقية بعضها تقوم بمهام مدنية وبعضها تقوم بمهام عسكرية وبعضها تعود لمواطنين وبعضها تعود إلى جهات أمنية وبعضها مجهولة العائدية وعليه اقترح الخبير المهندس عامر عبد الجبار بوضع ضوابط عبر فريق عمل مختص من سلطة الطيران المدني وقوة الدفاع الجوي والجهات الأمنية ذات العلاقة لإعتماد الضوابط المقترحة ادناه :

1. منح تراخيص لمراكز بيع الطائرات المسيرة بعد استحصال الموافقات الأمنية من الجهات ذات العلاقة وضوابط سلطة الطيران المدني وفتح سجل فيه كافة المعلومات الأمنية والفنية للمشتري مع بيان الغرض من شراءها

2. منح تراخيص لملكية كل طائرة مسيرة بدون طيار من قبل سلطة الطيران إذا كانت للمهام المدنية ومن قبل قيادة القوة الجوية إذا كانت للمهام العسكرية.3

3. استحصال موافقة سلطة الطيران قبل اقلاع الطائرات المسيرة عن كل رحلة مع تحديد مسارات الطيران ومساحتها بخطوط الطول والعرض وتحديد الارتفاع وزمن بداية الرحلة وزمن انتهاء الرحلة ونوع المهمة المكلفة بها والجهة المستفيدة منها.4

4. تقوم سلطة الطيران المدني بإشعار قوة الدفاع الجوي عن تفاصيل الموافقة لكل رحلة من حركة الطائرات المسيرة.

5. اشعار سلطة الطيران من قبل قيادة القوة الجوية بالتنسيق مع الجهات الأمنية الأخرى بالمواقع الأمنية والسيادية المهمة لتجنب منح موافقات للطائرات المسيرة المدنية في اجواءها

6. قيام الدفاع الجوي بمعالجة اي خرق للطائرات المسيرة خارج الضوابط أعلاه
وختم عبد الجبار تصريحه بتوجيه دعوة لسلطة الطيران وقيادة الدفاع الجوي والجهات الأمنية للاستفادة من المقترحات أعلاه لتجنب خروقات معادية من جهات أجنبية لأجواءنا عبر حركة طيارات مسيرة بدون طيار وبتقنية عالية وتستخدم لعدة أغراض تؤثر سلبا لا سامح الله على أمن واستقرار العراق…
المكتب الإعلامي

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close