قضية اغتصاب ثانية تلاحق كريستيانو رونالدو

قال محامي كاثرين مايورغا الفتاة الأمريكية التي تتهم كريستيانو رونالدو باغتصابها في لاس فيغاس عام 2009, إنه تلقى اتصالًا من ضحية أخرى تزعم اعتداء نجم يوفنتوس الإيطالي عليها جنسيًا.

وذكرت صحيفة “ميل أون صنداي” البريطانية نقلًا عن ليزلي ستوفال محامي مايورغا البالغ عمرها حاليًا 34 عامًا، أنه تلقى اتصالًا من امرأة “تدعي أنها حدث لها تجربة مماثلة مع رونالدو”.

ورفض المحامي ذكر اسم المرأة الأمريكية، لكنه قال إنه سيبلغ هذه المعلومات إلى شرطة لاس فيغاس التي تباشر التحقيق في القضية.

وأقامت مايورغا دعوى ضد رونالدو في محكمة كلارك كاونتي في نيفادا، تتهمه فيها باغتصبها في فندق في لاس فيغاس في 2009.

وقال محاميها إنها تركت لاس فيغاس للبعد عن الأنظار، وإن الاعتداء أدى إلى ضرر نفسي وعاطفي لها رغم أنه تم قبل تسع سنوات.

ونفى الهداف التاريخي لريال مدريد هذا الأمر جملة وتفصيلًا، وقال عبر حسابه على تويتر الأسبوع الماضي “أنفي تمامًا الاتهامات الموجهة ضدي، الاغتصاب جريمة فظيعة تتعارض مع كل شيء أؤمن به”.

وأضاف “حرصًا مني على تبرئة ساحتي أرفض تكهنات ساقتها وسائل إعلام، نقلًا عن أشخاص يسعون للترويج لأنفسهم على حسابي، سأنتظر بنفس مطمئنة نتائج جميع التحقيقات”.

وفي وقت سابق يوم الأحد دافع رئيس الوزراء البرتغالي أنطونيو كوستا عن رونالدو وسط مزاعم الاعتداء الجنسي، إذ قال “على الناس أن يفهموا أن هناك شيئًا واحدًا يجب إدراكه، اتهام شخص ما بأي جريمة لا يعني أنه مذنب، بالعكس فهو بريء إلى أن تثبت إدانته”.

وأضاف “رونالدو محترف ورياضي غير عادي وشرف البرتغال كثيرًا، بالتأكيد لا يوجد أي شيء يمكن أن يهز مكانته في البرتغال”.

وقد هدد محامو رونالدو بمقاضاة مجلة “دير شبيغل” الألمانية التي كشفت لأول مرة النقاب عن مزاعم الحسناء الأمريكية.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close