الديمقراطي الكودستاني: الحشد الشعبي احتل فرعا لنا بمنطقة متنازع عليها وسنعود

اكد الحزب الديمقراطي الكوردستاني يوم الاثنين ان الحشد الشعبي قد احتل الفرع 23 له في بلدة مخمور المتنازع عليها بين أربيل وبغداد بعد احداث 16 أكتوبر العام الماضي.

وقال عضو المكتب السياسي للحزب الديمقراطي الكوردستاني، مسؤول مجلس قيادة الحزب في أربيل، كاكمين نجار، في تصريح ادلى به للصحفيين على هامش افتتاحه المقر 23 في منطقة شمامك، انه “قررنا فتح هذا المقر لكي يكون مرجعا لابناء المنطقة الذين صوتوا لقائمة الديمقراطي الكوردستاني في الانتخابات”.

وأضاف ان “بناية المقر 23 في مخمور قد استولى عليها الحشد الشعبي، ونحن لا نتعترف بهذا الاحتلال ولن نمنحه أي شرعية، وفي يوم من الأيام سنعود للمقر بعد خروجهم”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close