تقنيات الذكاء الاصطناعي تقـود الابتكارات في «جيتكس»

السيارة سناب يمكن التحكم في حجمها حسب الحاجة (من المصدر)

يوسف العربي (دبي)

تتجه أنظار مجتمع الابتكار وتكنولوجيا المعلومات في العالم إلى الإمارات مع انطلاق فعاليات «أسبوع جيتكس للتقنية» في دبي الأحد المقبل، والذي يشهد الكشف عن آلاف المنتجات والحلول والتطبيقات المبتكرة والروبوتات التي تتنوع استخداماتها في ظل توقعات بوصول قيمة هذه سوق الذكاء إلى 3.9 تريليون دولار بحلول عام 2022.
وتقود تقنيات الذكاء لاصطناعي قطاع التكنولوجيا نحو الابتكارات غير التقليدية والخارجة عن المألوف والتي من شأنها أن تعيد تشكيل تفاصيل حياتنا في غضون الخمس سنوات المقبلة. وفي انعكاس واضح لحرص الجهات الحكومية على تبني أحدث تقنيات الذكاء الاصطناعي تقدم شرطة دبي خلال المعرض الشرطية الافتراضية «آمنة»، وتعلن انضمامها رسمياً إلى صفوفها في جيتكس وتعتمد «آمنة» تقنية الذكاء الاصطناعي لمساعدة الجمهور على الإبلاغ عن الجرائم وفتح الملفات المهمة.
وتكشف شركة «ساب» الألمانية عن سيارتها «سناب» التي تعكس مفهوماً جديداً للمركبات التي يمكن التحكم في حجمها حسب الحاجة، من خلال تركيب وطي أجزاء من هيكل السيارة «الشاسية».
ويشهد معرض جيتكس 2018 استعراض كبسولة «بودي أو» التي يمكن الجلوس داخلها لتشخيص كامل الجسم في غضون دقائق تقل عن الوقت المستغرق لاستدعاء الطبيب، كما سيتم الكشف عن أصغر الروبوتات وأخفها وزناً في مجال عربات استكشاف القمر، وكبسولات الهبوط على القمر (أي سبيس).
وتعرض شركة بلوفين أحدث ابتكاراتها وهو عبارة عن روبوت قادر على السباحة ذاتياً، وسيكون الجمهور على موعد مع أول عرض يقدمه الروبوت السابح، حيث يستعرض قدراته على جمع 350 كلجم من النفايات كل ساعتين.
وتعرض شركة يو بي تيك روبوتيكس التي تم اختيارها مؤخراً في المركز الأول من حيث القيمة السوقية في فئة الشركات الناشئة العاملة في مجال الذكاء الاصطناعي، وتكشف الشركة عن أحدث ابتكاراتها في مجال الإنسان الآلي المرتبط بمنصة سحابية ذكية، وتم تزويد الروبوت الجديد بمجموعة من الأطراف التي تعتبر الأكثر ليونة حتى الآن.
وتعرض جي أي إس انترناشيونال روبوتها «سانبوت»، الذي يتميز بتصميمه المرتبط بمصفوفة ذكية تحتوي على تقنية شاملة من جميع الجهات عبر 60 مجساً تمنحه وعياً كاملاً بكل ما يحيط به.
وتكشف شركة هواوي عن تقنية جديدة للذكاء الاصطناعي يتوقعون لها أن تحدث طفرة في مجال عمل الحكومات والشركات التجارية وتفاعل المستهلكين مع العالم، حيث تقدم شريحة ذكاء اصطناعي جديدة مرتبطة بخوارزمية لتعليم الآلة وعدد من تطبيقات المشاريع الذكية التي تعمل وفق تقنيات الذكاء الاصطناعي.
وقال وليد جمعة، مدير عام مبيعات حلول مراكز البيانات في مجموعة أعمال «هواوي إنتربرايز» لقطاع المشاريع والمؤسسات: «ستلعب تقنيات الذكاء الاصطناعي دوراً مهماً في تغيير قواعد اللعبة لكل من الأفراد والمؤسسات في الشرق الأوسط ويعم عالمنا اليوم طوفان من تطبيقات الذكاء الاصطناعي.
وأضاف أن هذه التقنيات ستفتح مجالات جديدة للنمو الاقتصادي، وتكشف النقاب عن المزيد من الفرص الجديدة، وتسلط الضوء على الخطوة الكبرى التالية نحو عالم أكثر ذكاءً، حيث ترتبط الشركات والأشخاص والمركبات والمنازل والأجهزة بشكل كامل.
ومن جانبه، قال لورينزو جونزاليز رئيس الابتكارات الرقمية والاستراتيجيات العالمية لما بعد البيع لدى (إتش بي انتربرايز)، إن تقنيات الذكاء الاصطناعي تعيد تشكيل تفاصيل حياتنا اليومية في المستقبل.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close