ایران عثرت علی زبائن جدد لنفطها

قال النائب الاول لرئیس الجمهوریة إسحاق جهانغیری الیوم الأحد: إنّ ایران عثرت علی زبائن جدد لنفطها رافق ذلك إجراؤها مفاوضات مع زبائن سابقین للتوصل الی سبل جدیدة للتعاون النفطی.

وخلال كلمة له فی إحتفال الیوم العالمی لمعاییر الجودة بطهران أشار جهانغیری الی فرض الولایات المتحدة حظراً أحادیاً ضد ایران وأضاف: إنّ ایران رغم إنسحاب بعض الدول من شراء نفطها حصلت علی زبائن جدد سیحلّون محلّ الدول المنسحبة.
ونوّه جهانغیری الی إرتفاع أسعار النفط عالمیاً وقال: إنّه من ضمن الأحداث التی لم تكن علی حُسبان واشنطن قد طرأت بالفعل وهی إرتفاع سعر النفط وعدم قدرة السعودیة وباقی الدول فی سد ثغرة نقص النفط فی الأسواق.
وصرّح جهانغیری بأنّ سعر النفط حالیاً بلغ ما یزید عن 80 دولارا موضحاً بأنّ ایران باعت نصف حصتها ستكون عوائدها مضاهیة لعوائدها قبل الحظر حینما كان سعر النفط أقل.
ونفی النائب الاول لرئیس الجمهوریة أن تستطیع واشنطن تصفیر بیع النفط الایرانی بفضل عثور ایران علی سبل جدیدة ودخول القطاع الاقتصادی والشركات المحلیة فی هذه السوق.
و وصف جهانغیری النفط بأنه مادة استراتیجیة لایستغنی عنها العالم لافتاً الی مساعی الدول التی أعلنت عدم شرائها نفط ایران فی الإلتفاف علی الحظر الأمریكی وعودتها لشراء النفط من ایران.
وأكّد النائب الاول لرئیس الجمهوریة علی بدء الولایات المتحدة حرباً اقتصادیاً ضد البلاد الهدف منها تقلیص نسبة عوائد ودخل البلاد أو القضاء علی هذه الموارد تماماً فضلاً عن منع استیراد السلع الی الداخل خاصة الدواء والمواد الاولیة للمصانع.
و وصف جهانغیری الشعب الایرانی بأنه شعب متحضّر أثبت جدارته فی الصمود أمام الضغوط التی یمارسها الأعداء والتَصدَّی للتدخّل الأجنبی فی شؤون البلاد.
وعزا جهانغیری ممارسة هذه الضغوط من الخارج الی مساع یتبناها الأعداء، رامیة الی حث المواطنین علی إبداء إحتجاجات ضد الحكومة والنظام.
ودعا النائب الاول لرئیس الجمهوریة الی ضرورة رفع نسبة تصدیر السلع غیر النفطیة وتخطیط القطاع الخاص لعرض ما یخدم الوطن ویُظهر مدی شعور هذا القطاع بالمسؤولیة لخروج البلاد منتصرة من هذه الحرب.
وأعرب جهانغیری عن إعتقاده بأنّ البلاد قادرة علی إدخال عملة صعبة عبر النفط والسلع غیر النفطیة وتوفیر متطلبات الشعب من خلال دعم المصدرین المحلیین لخلق ثبات واستقرار اقتصادی .
وطلب النائب الاول لرئیس الجمهوریة من نشطاء البلد العاملین فی الشأن الاقتصادی والتجاری، عدم الإصغاء الی الشائعات الكاذبة والمناخ المزیف الذی خلقه العدو لاستهداف المصالح الوطنیة الایرانیة.
وعبر النائب الاول لرئیس الجمهوریة عن قناعته التامة بأنّ ایران غنیّة بأبنائها وشبابها الكفوءین ومتمتعة بموقع جغرافی حصری یساعدها علی التقدّم وتحقیق مآربها.
وشارك الیوم الأحد فی الملتقی الذی اُقیم بمناسبة الیوم العالمی لمعاییر الجودة رئیس منظمة الطاقة النوویة الایرانیة علی أكبر صالحی و رئیسة المنظمة الوطنیة لمعاییر الجودة «نیّرَة بیروزبخت» وعدد من نواب مجلس الشوری الاسلامی ومجموعة من المنتجین المحلیین بطهران.
انتهی** ع ج** 1837

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close