تيار الحكيم يسجل اول اعتراض على وزراء “الجامعات والمقهى والشارع”

أعلن تيار الحكمة، بزعامة عمار الحكيم، اليوم الأحد، معارضته الى تشكيل الحكومة العراقية الجديدة، من قبل التكنوقراط المستقل، فيما حذر من تخريب العملية السياسية.
وقال القيادي في التيار حبيب الطرفي، ان “لا يمكن البحث عن وزراء في الجامعات والمقهى والشارع، وهناك احزاب شاركت في انتخابات، وحققت نتائج على ارض الواقع”، مبينا ان “الاعتماد على التكنوقراط المستقل بحكومة عبد عادل المهدي، يعني هذا تخريب للعملية السياسية، فهناك احزاب منتخبة ولها جمهور”.
وبين الطرفي، “اننا مع التكنوقراط السياسي، فالتكنوقراط المستقل موجود حاليا في حكومة العبادي وهم اثبتوا فشلهم”، مؤكدا ان “اي حكومة يجب ان تكون محمية من قبل الأحزاب السياسية، فمن يحمي الحكومة ويدافع عنها ويصوت لها في البرلمان غير الكتل والأحزاب، فكيف يتم ابعادهم عن التشكيلة الوزارية”.
وكان الرئيس العراقي قد كلف عادل عبد المهدي في الثاني من الشهر الجاري بتشكيل الحكومة المقبلة، خلال المدة الدستورية المحددة لتشكيل الحكومة والبالغة 30 يوماً.
وفيما يسعى عبد المهدي إلى تقديم حكومته نهاية الأسبوع المقبل إلى البرلمان لنيل الثقة، تتحدث اطراف سياسية الى سعيه لتشكيل حكومة من التكنوقراط المستقل مدعوما بذلك من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close