الاتحاد الاوروبي يتخذ قراراً يخص “أمن العراق” لغاية 2020

قرر الاتحاد الأوروبي، اليوم الاثنين، تمديد البعثة التي أرسلها للعراق العام الماضي، من أجل مساعدة المسؤولين فيها على تحقيق الأمن، إلى عام 2020.

واتخذ هذا القرار في اجتماع المجلس الأوربي للعلاقات الخارجية في لوكسمبورغ، حيث قرر المجتمعون تمديده حتى 17 من شهر نيسان 2020، بحسب بيان خطي صادر عن المجلس الأوروبي.

وأشار البيان إلى تخصيص ميزانية قدرها 64.8 مليون يورو للبعثة، وتكليفه بمهام جديدة.

ونوه إلى تقديم البعثة مساعدات في قضايا التي تشكل تحدياً للأمن القومي العراقي، كالإرهاب والفساد والفوضى السياسية، وحالة الاستقطاب السياسي.

يذكر ان من مهام البعثة تقديم مساعدات للعناصر المدنية المسؤولة عن رسم استراتيجية الأمن القومي العراقي، علما ان البعثة تشكلت العام الماضي، ويترأسها الألماني ماركوس ريتار ويبلغ عدد أفرادها 52 وتتمركز في العاصمة بغداد.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close