بالفيديو…الحكومة السورية: قصف واشنطن لدير الزور يهدف لتهجير قسري وتغيير ديموغرافي

قال مستشار الحكومة السورية، الدكتور عبدالقادر عزوز، إن الدولة السورية منذ أن قامت باستهداف معقل تنظيم “داعش” في الريف الشرقي في منطقة دير الزور والبوكمال والميدانين وعملت على القضاء عليه، وجدت أن هناك جيوب إرهابية أمّنتها الولايات المتحدة، مشيرا إلى أن واشنطن دأبت على استهداف تجمعات المدنيين والقرى التي ترفض السيطرة الأمريكية ولميليشياتها الانفصالية من قوات سوريا الديمقراطية “قسد”.

وأضاف عزوز خلال لقاء له على فضائية “الغد” الاخبارية، مع الإعلامية لينا مسلم، أن استهداف التحالف الدولي بقيادة واشنطن لتجمعات سكانية في البوكمال في دير الزور هو استهداف ممنهج وواضح في اطار عملية التهجير القسري الذي تندرج ضمن مفهوم “جرائم ضد الإنسانية” وفقا للقانون الدولي.

وأوضح عزوز الولايات المتحدة تعمل على إخلاء قسري لتلك المنطقة لأنها تريدها منطقة نفوذ لها ولقواعدها العسكرية ولقوات”قسد”، متابعاً أن واشنطن عملت على تعطيل الحوار الذي دفعت به الحكومة السورية مع قوات “قسد” لاستعادة الحالة الوطنية من جديد وعودة مرافق ومؤسسات الدولة في تلك المنطقة التي تعاني من تردي كبير في الخدمات، مؤكداً أن الولايات المتحدة عطلت هذا الأمر وتستهدف تجمعات لإجراء عملية تغيير ديموغرافي قسري.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close