الاتحاد الوطني يبدي موقفاً من نتائج انتخابات كوردستان ويبقي “الباب مفتوحاً”

أكد المتحدث باسم الاتحاد الوطني الكوردستاني سعدي بيره، رضا حزبه عن نتائج انتخابات برلمان كوردستان، التي جرت نهاية شهر ايلول الماضي.

وقال بيره في مؤتمر صحفي ان “الاتحاد الوطني الكوردستاني راض على نتائج الانتخابات”، مبينا ان “باب الاتحاد الوطني الكوردستاني مفتوح للتفاوض مع باقي الاحزاب بشأن تشكيل حكومة كوردستان المقبلة”.

واضاف انه “من المبكر الحديث عن توجه الاتحاد الوطني الكوردستاني للتحالف مع حزب معين”، مبينا ان “الاتحاد الوطني الكوردستاني واجه مع الحزب الديمقراطي الكوردستاني سوية العديد من المصاعب التي شهدتها كوردستان، وليس من المقول ان لا يستطيع الحزبان التفاهم حول شكل الحكومة المقبلة وادارتها”.

وبين بيره “نسعى لتشكيل حكومة عمل وبناء كوردستان وتأمين الخدمات للمواطنين وتأدية واجباتها بشكل جيد”.

ونوه الى ان “محافظة كركوك مهمة لكوردستان والعراق، ورغم المشاكل التي واجهاتها المحافظة بعد الاستفتاء الا اننا استطعنا الحصول على ستة مقاعد في البرلمان العراقي عن المحافظة”، مشيرا الى “أهمية ان يكون منصب المحافظ للكورد وللاتحاد الوطني الكوردستاني”.

وشهد إقليم كوردستان، في 30 من أيلول الماضي، انتخابات تشريعية حيث أدلى الناخبون بأصواتهم في 1200 مركز انتخابي بواقع 5933 محطة اقتراع موزعة على محافظات الإقليم.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close