النائب د. قتيبة الجبوري يبدي استغرابه من قيام بعض الساسة بالتكلم بالنيابة عن المرجعية الرشيدة والإدعاء بأنها ترفض استيزار النواب

أبدى عضو مجلس النواب الدكتور قتيبة الجبوري استغرابه من قيام بعض الساسة بالتكلم بالنيابة عن المرجعية الرشيدة والإدعاء بأنها ترفض ترشيح النواب لتولي الحقائب الوزارية، محذرا بعض الأفراد والجهات من التمادي في ذلك سعياً منهم لتحقيق مآرب شخصية.

وقال الجبوري في بيان اليوم الاثنين :” ان المرجعية الرشيدة كانت وماتزال صمام الأمان للعملية السياسية ويعود لها الفضل في توجيه مسار البلد نحو الأفضل وبما يخدم المصلحة العامة، وكل مكونات الشعب العراقي تقر بهذا الفضل وخصوصا عند حصول أزمات مستعصية يصعب حلها “، مبيناً ” ان ما يؤسف له هو قيام بعض السياسيين بالتكلم نيابة عن المرجعية وإيصال معلومات غير صحيحة الى وسائل الاعلام حول الموقف من قضايا لم تتكلم عنها المرجعية “.

وأوضح :” ان ادعاء بعض الساسة بأن المرجعية لاتفضل تعيين وزراء جدد من النواب لا أساس له من الصحة، فهي لم تبين موقفها من ذلك وبالتالي نستغرب من قيام هؤلاء باستخدام اسم المرجعية في تصريحات تتضمن كلاماً وتوجيهات منسوبة الى اليها لتحقيق مآرب شخصية او حزبية ضيقة “.

وبين الجبوري :” ان التمادي في هذه السلوكيات يسيء الى مقام المرجعية ويتسبب في حرف الأمور عن مسارها الصحيح وإثارة جدل نحن في غنى عنه اليوم “، مؤكدا :” ان على هؤلاء الساسة الكف عن خلق الفوضى وعدم زج اسم المرجعية في تصريحات تعبر عن آرائهم الشخصية “.

المكتب الاعلامي للنائب الدكتور قتيبة الجبوري

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close