بالفيديو.. محلل عراقي يكشف حقيقة ارتباك المشهد السياسي فى العراق

قال حمزة مصطفي الكاتب والمحلل السياسي العراقي، إن المتحدث الرسمي باسم كتلة ثائرون نفي الانسحاب من داخل البرلمان، وإن كانت لديها إعتراض على السيد فاتح الفياض، مشيرا إلى أن البرلمان العراقي صوت على المنهاج الحكومي الذي قدمه رئيس الوزراء العراقي المكلف عادل عبدالمهدي.

وأضاف حمزة مع الإعلامية منى بلهيم، عبر الفقرة الإخبارية، التى تذاع على فضائية الغد، أن البرلمان سوف يشرع الآن فى التصويت على الوزراء واحدًا تلو الآخر علنًا، وإن كان هناك إشكاليات على عدد من الوزراء، مؤكدًا أن هناك 15 وزيرًا سوف يمرون الليلة على منحهم الثقة من البرلمان.

وأوضح أن هناك حوالي 7 حقائب وزارية لم تحسب مقاعدهم حتى الآن وذلك بسبب الاعتراضات سوف يتم تأجيل التصويت عليهم، ولكن الباقي سوف يمنحون الثقة من البرلمان العراقي.

وأشار أن الذي أدي إلى إرباك الوضح في العراق، أن رئيس الوزراء المكلف منح حرية اختيار الوزراء من الكتل السياسية وكان أولهم كتلة ثائرون، ولكن تم الاعتراض علي اختياراته، وبالتالى لم يعد هناك حرية لرئيس الوزراء فى الاختيار.

ويعرض حاليا رئيس الوزراء العراقي المكلف عادل عبدالمهدي على مجلس النواب تشكيلَته الوزارية لمنحها الثقة.

عبد المهدي تشكيلته الوزارية منقوصة، بسبب استمرار الخلافات السياسة على عدد من الوزارات

وأوضحت مصادر محلية أن عبدالمهدي قرر إلغاء منصب نواب رئيس الوزراء .

وأشارت المصادر إلى أن التصويت على الحكومة سيكون علنيا.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close