بولتون لايران: لسنا أوباما

أكد مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، الخميس، أن واشنطن ستمارس أقصى الضغط ضد نظام طهران من أجل الانصياع للمطالب الأميركية.

وقال بولتون الذي كان يتحدث من يريفان عاصمة أرمينيا إنه مادامت طهران لم تغير من سياساتها، فستبقى مسألة التبادل التجاري بين أرمينيا وإيران تواجه المشاكل.

وأضاف مستشار الأمن القومي الأميركي في حديث مع “راديو آزادي”: “قلت لرئيس وزراء أرمينيا، إن حدودكم مع إيران تبقى مهمة.. نحن نريد ممارسة أقصى الضغط ضد إيران لأنها مازالت مستمرة في أنشطتها من أجل الحصول على القنبلة النووية. كما أنها أكبر داعمي الإرهاب في العالم ونحن قلقون أيضا من صواريخ طهران الباليستية ونشاطاتها العسكرية في سوريا والعراق ومناطق أخرى”.

وأضاف: “من الواضح أننا لا نريد أن نؤذي أصدقاءنا في هذه العملية. ولذلك، أعتقد أن المحادثات بين الحكومة الأرمينية والولايات المتحدة ستكون مهمة للغاية في هذا المجال. ولكن، كما أكدت في الحديث مع رئيس الوزراء، سننفذ العقوبات بقوة. نحن لسنا مثل إدارة أوباما. سنضغط على إيران لأننا نعتقد أن سلوكهم في الشرق الأوسط وحول العالم، شرير ويجب أن يتغير”.

تصريحات بولتن تأتي فيما من المقرر أن تبدأ المرحلة الثانية من العقوبات الأميركية ضد طهران في الرابع من نوفمبر/تشرين الاول القادم وتهدف إلى تخفيض صادرات إيران النفطية إلى الصفر”.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب قد انسحب من الاتفاق النووي مع إيران في مارس/آذار الماضي، وقرر إعادة فرض العقوبات ضد طهران.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close