جبهة الحوار بزعامة صالح المطلك انشقت عن ائتلاف الوطنية

نعيم الهاشمي الخفاجي

نشرت موقع صوت العراق خبر انشقاق جبهة الحوار المطلكية من اياد علاوي وذهبت الى تحالف المحور الوطني، والذي يضم اغلب القيادات السياسية السنية، ابرزهم خميس الخنجر وجمال الكربولي، السبب الحقيقي لانسحاب رفيق صويلح المطلك مسؤول عقارات سجودة طلفاح زوجة صدام الجرذ الهالك يكمن في الحصول على مناصب، وليس لدوافع وطنية، كان يعتقد صويلح ان الحكومة تشكل من الشيعة وجزء سني وكوردي لذلك انضم مع تحالف اياد علاوي للاستحواذ على الوزارات المخصصة للمكون السني، بعد ان ايقن ان الوزارات ذهبت للكتل السنية انقلب على عقبيه وقلد سيده الشيطان عندما ينكص على عقبيه ويقول اني برىء اخشى الله ههههههه لذلك صويلح اعلنها بصراحة لعله يغنم احدى الوزارتين المتبقية للمكون السني، في انتخابات عام ٢٠١٠ وبعد التطبيل لعلاوي وبعد ان انتهى دور علاوي الذي استخدمه الاخرون لاجله وانتهت بحكومة محاصصاتية في اسم الطبلة المستديرة وعندما وزعت المناصب قالها ابو صابرين طارق الهاشمي منصب نائب الرئيس مخصص للسنة واياد علاوي شيعي هههههه وتم طرد اياد علاوي من قبل رفاق دربه والذين حاولوا استخدام علاوي كواجهة بعد ان حاربوه عندما عينه الامريكان رئيسا للحكومة المعينة اتذكر خطباء الفلوجة والضاري والوقف السني قالوها من منابر صلاة الجمعة نحن امة محمد يحكمنا قرد، وفعلا علاوي قرد وكلام فلول البعث ووصفهم لعلاوي قرد كلام صحيح لانه هو منهم وهم منه، واحد الاخوة الرسامين تحدث في محاضرة ان للانسان شبيه لشكله من الحيوانات، الاخ الرسام يساري وسألته عن شكل الحيوان الذي يشبه ويطابق صورة الاستاذ الدكتور اياد علاوي فكان جوابه مطابق لوصف خطيب صلاة جامع الفلوجة انه يشبه القرد من فصيلة البابون التي تبغض جنسها وتخلق لفصيلتها مشاكل، انسحاب صالح المطلك ليس بجديد على فلول البعث فهو هذا نهجهم يضحون في كل شخص ينمسخ من قومه يستعملوه وينفضوه

نعيم عاتي الهاشمي الخفاجي

كاتب وصحفي عراقي مستقل.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close