بالاسماء.. أفضل وأسوأ المدن بجودة الحياة.. اين تقع بغداد؟

تصدرت فيينا للسنة التاسعة على التوالي مؤشر “ميرسر” لجودة الحياة إلى جانب عدد من الدول الأوروبية التي تسيطر دائما على المراتب الأولى لهذا المؤشر.
ومن بين أكبر المدن التي سجلت تحسنا منذ العام 1998 وحتى الآن البوسنة والهرسك عن القارة الأوروبية بنسبة فاقت 21%، ودبي عن الشرق الأوسط بنسبة فاقت 12%، وشانغهاي عن منطقة آسيا والمحيط الهادئ بنسبة تصل إلى 16%.
تستند الدراسة على الحياة اليومية للمغتربين وعائلاتهم لتساعد بذلك الشركات على تحديد التعويضات المالية المناسبة لكل مدينة. يدخل بالدراسة عوامل سياسية وبيئية واقتصادية، إضافة للخدمات الاجتماعية والصحية والتعليمية وغيرها لتصنف جميعها ضمن 10 فئات.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close