حزب الفضيلة العراقي: وزراء من الحكومة الجديدة متهمون بالفساد والإرهاب

دعا المرجع الديني لحزب الفضيلة الإسلامي محمد اليعقوبي، رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، إلى التحري عن خلفية عدد من أعضاء حكومته الجديدة متهمين بالإرهاب والفساد.

وقال اليعقوبي في بيان له: “الشعب كان له بصيص أمل في أن تكون الحكومة الجديدة وطنية توفر له الأمن والخدمات والاقتصاد المزدهر، لكنه اليوم بعد إعلان هويات أعضائها فقد هذا الأمل”.

وأضاف: “ضمت الحكومة بعض من اتهموا بالإرهاب والفساد وتزوير الشهادات والعضوية في قيادة البعث المنحل والانتماء إلى الجنسية الأجنبية”.

ودعا اليعقوبي أعضاء البرلمان الذين صوتوا على منح الثقة لمن “ليسوا أهلا لها أن يبادروا إلى سحب الثقة ممن ثبتت هذه التهم في حقهم، لإبراء ذممهم أمام الله تعالى وأمام الشعب والتاريخ”.. إذ “أفظع الخيانة خيانة الأمة”.

وطالب رئيس الحكومة عادل عبد المهدي بتقديم “ما يثبت براءة وزرائه مما اتهموا به”، وحمل “لجنة التفاوض التي كانت تقسم الحصص الوزارية على الكتل السياسية وتمليها على رئيس الوزراء والجهات الموجهة لتلك اللجنة مسؤولية تسليم مقدرات البلاد والمواطنين لأيدي من ثبتت عليهم هذه التهم”.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close