فضيحة جنسية… جنود يغتصبون اثنتي عشرة امرأة خلال تظاهرة!

خلصت تحقيقات أجرتها سيئول ونشرت نتائجها اليوم، إلى أن أكثر من 12 امرأة تعرضن للاغتصاب من جنود بلادهن أثناء قمعهم للمتظاهرين في انتفاضة غوانغجو المطالبة بالديمقراطية في البلاد.

وأبرزت نتائج التحقيق وجود 17 حالة للانتهاكات الجنسية وفرض القانون العرفي وغيرها من التجاوزات الأخرى المرتبطة بانتهاك حقوق المرأة والسجناء المدنيين.

وكشف التحقيق أن معظم التجاوزات المذكورة، حدثت أثناء المراحل الأولى لانطلاق الانتفاضة وأن ضحاياها من الطالبات المراهقات والبالغات على حد سواء.

وبحسب إفادات شهود عيان حصل عليها، ثمة جنديان أو أكثر أقدموا على اغتصاب عدد من الضحايا تحت تهديد السلاح.
انتفاضة مدينة غوانغجو حصلت إثر تنظيم طلاب الجامعات تظاهرة حاشدة بالمدينة في الثامن عشر من مايو 1980، للتنديد بحكم الرئيس السابق تشون دو هوان، الذي استولى على الحكم بعد انقلاب عسكري أطاح بسلفه.

ومع عمليات الترهيب والاعتقال التي مارسها الجيش لقمع المتظاهرين انضم المواطنون العاديون للمشاركة في التظاهرات، ومع تطور الأحداث اضطر المدنيون للتسلح بعد أن تعرضوا لإطلاق النار بالذخيرة الحية من قبل الجيش.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close