طريق الشباب (حلقة ثقافية) سيطرة النفس على الجسم

* د.رضا العطار

ذكرت احدى المجلات حادثا فذا يدل على قوة النفس في السيطرة على الجسم، ذلك ان احدى المريضات في مستشفى الامراض النفسية دخلت هذا المستشفى وهي في السادة عشرة من عمرها وبقيت به الى ان بلغت الخامسة والستين. ولكن من كان ينظر اليها كان يحسب انها فتاة لا تزال في العشرين. لم يتجمد وجهها ولم ينحن ظهرها ولم يترهل لها بطن.

وكان اعظم سمة يتسم بها مرضها هذا اعتقادها انها آنسة جميلة لا تزال في الشباب، وتغلغل هذا الاعتقاد في نفسها حتى صار عاطفة. يتجه بها الجسم، وتعمل بها وظائفه، وكانت النتيجة ان جعل هذا الايحاء جسمها في صحة الشباب.

نحن نعبس بايحاءات تصور لنا انفسنا في صور مختلفة وبعض هذه الايحاءات سلبي حتى يتوهم احدنا انه مظلوم او مريض او سيء الحظ او عاجز من التخلص من عادة سيئة او حين ياسف على الماضي او يحزن على فرصة فاتته فيتأثر جسمه ونفسه. وهذا الايحاء السلبي يُعين لنا صورة او خيالا حافلا بالتعاسة والانحطاط. تنتهي الى ايذاء الجسم والنفس معا. ونبلغ الشيخوخة ونحن في الاربعين. وتتسلط علينا الامراض الوهمية. التي تعود حقيقة بقوة العاطفة.

ولكن هناك ايحاءات ايجابية توحي الصحة والطمأنينة والابتهاج، تغلغل عواطف في نفوسنا فنعيش كتلك الفتاة، في طرب الابتهاج، ونشوة الفوز. وقد لا نبلغ ما بلغته لان الجنون قد اقام بينها بين الواقع سدا كثيفا فاستسلمت لخيالها. ولكن اذا نحن لم نبلغ ما بلغته، فإننا على الاقل نستطيع بالايحاء ان نجعل خيالاتنا عن انفسنا حسنة. فنوحي احسن الايحاءات التي تتسلط على جسمنا وتوجهه التوجيه السديد.

لقد دلت الاحصاءات في انكلترا على ان هناك علاقة بين التعمير وبين الحرفة، واعظم المعمرين في انكلترا هم القسسيون، وذلك للطمأنينة التي يكسبونها من العقيدة.

ونحن في ظروفنا الحاضر نعمل في اعصابنا اكثر مما نعمل بعضلاتنا، حتى لقد قيل :

اننا نسير مهمومين ونتحدث محمومينونناقش غاضبين، لذلك ينهار الجسم امام اعباء النفس.

* مقتبس من كتاب طريق المجد للشباب للعلامة سلامة موسى

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close