الديمقراطي يكشف عن عودة جماعية لداعش: أهالي الموصل خائفون

كشف المسؤول الاعلامي لفرع الحزب الديمقراطي الكوردستاني في الموصل، مركز محافظة نينوى، اليوم الاربعاء، عن ان “ارهابيي داعش” يعودون بشكل يومي على شكل مجاميع الى الاراضي العراقية، وان الاوضاع في المدينة سيئة، مستدركا ان هناك تعتيما اعلاميا على الامر.

واضاف سعيد مموزيني ان “هناك مخاوف من عودة ظهور دعش في الموصل بشكل اخطر من ذي قبل”.

وتابع ان “الاوضاع في الموصل حاليا سيئة جدا”، موضحا ان “الدواعش يدخلون من الاراضي السورية الى الاراضي العراقية واخذوا يقومون بعدد من العمليات الارهابية”.

واشار الى ان “هناك مخاوف من عودة ظهور داعش بشكل مخيف اكثر من السابق”، لافتا الى “عودة عمليات تفجير وخطف المواطنين، الا ان هناك تعتيما اعلاميا على الموضوع، لذلك تسير هذه الامور بشكل صامت”.

ونوه الى ان “داعش موجود في الموصل وهناك خوف وخشية لدى المواطنين، الذين يتوجه العديد منهم الى اقليم كوردستان”، لافتا الى ان “النازحين الموصليين الموجودين في الاقليم لا يقبلون بالعودة الى مناطقهم خوفا من سقوط الموصل مرة اخرى بيد الارهابيين بشكل اكثر خطورة من ذي قبل”.

واوضح مموزيني انه “وفقا للمعلومات التي لدي فان اكثر من 300 داعشيا قد دخلوا لحد الان الى الاراضي العراقية قادمين من سوريا”.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close