اللواء جعفری: نظام الهیمنة ینهار امام المقاومة

سمنان / 7 تشرین الثانی / نوفمبر /ارنا-
اكد القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامیة اللواء محمد علی جعفری بان مقاومة وصمود الشعوب الاسلامیة یطیحان بنظام الهیمنة والشبكة الصهیونیة.

وجاء فی جانب من رسالة وجهها اللواء جعفری الیوم الاربعاء الي الملتقي الثالث لتكریم ‘المجاهدون فی الغربة’ المنعقد فی جماعة دامغان بمحافظة سمنان شمال شرق ایران، ان هذه النهضة العظیمة المبنیة علي الایمان والمقاومة والجهاد بتغلبها علي قوي الهیمنة فی الجاهلیة الثانیة تتجه لتحطیم الخنادق المهترئة لنماردة وفراعنة ‘نظام الهیمنة والشبكة الصهیونیة’ وتحقیق هدف ‘انقاذ المحرومین والمستضعفین من العبودیة الحدیثة’.
واضاف، ان تاریخ المسلمین الشیعة الزاخر بالفخر محلّي دوما باسم وذكري رجال عظام خالقین للملاحم لم یفكروا سوي باعتلاء الاسلام المحمدی الاصیل وقد وهبوا قلوبهم وارواحهم فی امتداد خط عاشوراء لحقیقة الاسلام والجهاد ورفع رایة المقاومة والصمود.
وتابع اللواء جعفری، ان هذا الامر هو ثمرة لتضحیات وجهود شهداء شامخین من المقاومة من امثال مغنیة وحججی وصمود وصلابة مناضلین شجعان من امثال الشخ الجلیل زكزاكی والاف اخرین من المجاهدین فی سبیل الله الذین جعلوا الاسلام الثوری الیوم علي مدار الفضیلة والاقتدار فی اطار هندسة النظام العالمی، رجال بواسل رفعوا شعار الجهاد والشهادة ولم تستطع القیود والحواجز الافتراضیة والحدود الجغرافیة فی منعهم من انجاز رسالتهم التاریخیة والكبري.
یذكر ان الملتقي الثالث لتكریم ‘المجاهدون فی الغربة’ عقد مساء الاربعاء فی جامعة دامغان بمحافظة سمنان بمشاركة اكثر من 85 من المفكرین والعلماء والادباء من 28 دولة اضافة الي مسؤولین مدنیین وعسكریین فی البلاد والعدید من اسر الشهداء من دول لبنان وسوریا ونیجیریا وفلسطین.

,
Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close