برلمانية تكشف سببا جديدا لنفوق الاسماك في العراق

طالبت النائب عالية نصيف يوم الاربعاء رئاسة الوزراء بتشكيل لجنة مع وزارة الزراعة لمراجعة ضوابط إصدار اجازات تربية الأسماك في الأقفاص، مبينة أن المحسوبية والفساد أحد أسباب إصدار الإجازات خارج الضوابط ما أدى الى كارثة نفوق الأسماك.

وقالت نصيف في بيان أورده مكتبها الإعلامي اليوم ان “هناك معلومات تفيد بأن الإصابة ظهرت في البداية في الطارمية والراشدية بسبب التربية الكثيفة، واتضح أن إجازات تربية السمك في الأقفاص تمنح منذ سنه كاملة بدون ضوابط “.

وشددت نصيف على” ضرورة قيام رئاسة الوزراء بتشكيل لجنة مع وزارة الزراعة لمراجعة الإجازات الممنوحة لتربية الأسماك في الأقفاص وخصوصا في الطارمية التي شهدت تربية الأسماك بشكل عشوائي بسبب المحسوبية والفساد، وكان هؤلاء سبباً في تدمير الاقتصاد والثروة السمكية “.

وكانت وزارة الزراعة العراقية قد نفت يوم السبت ما يتم تداوله عبر وسائل الاعلام وعلى السنة برلمانيين بوجود مواد سامة القيت بفعل فاعل في المياه وتسببت بنفوق اعداد هائلة من الاسماك في بعض المحافظات.

Read our Privacy Policy by clicking here

By continuing to use the site, you agree to the use of cookies. more information

The cookie settings on this website are set to "allow cookies" to give you the best browsing experience possible. If you continue to use this website without changing your cookie settings or you click "Accept" below then you are consenting to this.

Close